هارون الرشيد الخليفة العباسي المسلم والذي حكم ربع العالم ، هو ابن الخليفة محمد المهدي من زوجته الخيزران حيث نشأ وترعرع بين الأمراء وأبناء القادة في الدولة العباسية،وفترة خلافته كانت في العصر الذهبي الإسلامي .

كان والده يحبه كثيرا لذكاءه الذي يتميز به عن باقي إخوته مما دفعه لتلقي فنون الفروسية وهو في مرحلة الطفولة. مما جعله يكتسب شجاعة الفرسان وقيادة الجيش والمعارك ،حيث تميز بالصفات الحميدة،حكيما شجاعا شهما ،كل هذه المؤهلات جعلته قائدا للحملات وقائدا للجيش وهو لم يبلغ سن العشرين سنة بعد .

وكان  ممن تولى تربيته وتعليمه العالم النحوي علي إبن حمزة ابن عبد الله الأسدي بالكوفى ،كما تولى تربيته وتعليمه المعلم المفضل الضبي ،فهو المثقف ثقافة عربية واسعة يهوى فنونها وكل علومها المتنوعة والمختلفة .

يملك أدبا رفيعا وتذوقا وحسا للشعر ينفرد به عن غيره ، لذلك قيل ان فهمه فهم العلماء ،مما جعله يكتسب هي العلوم الواسعة من تعظيمه للعلماء والأدباء والأطباء والفقهاء..........ومناقشتهم ،وهو صاحب هذه البلاغات والحكمة والتقرب عن معنى البغية ،والدلالة بالقليل على المعنى.

ففي فترة توليه الخلافة ، ثابر على النهوض بمقومات الدولة الإسلامية وعمل على ازدهارها ورقيها وكذا توسيعها ،فقد كان عصره حافلا بالفتحات الاسلاميه المجيدة،وحطم الحصون وأذلت قيصر الروم واتسعت خارطة الدولة الإسلامية فحكم ربع العالم وقيل ايضا نص العالم .

الخليفة هارون الرشيد أقوى واصلح وافضل الخلفاء العباسيين والمسلمين ليومنا هذا ، فقد عرف هارون الرشيد الحكيم كيف يؤسس لبناء دولة قوية ذات ركائز شديدة مرتصة ، فجعل من بغداد اكبر قبلة لطلاب العلم ،فكانت المساجد بمثابة المدارس العليا تعرف بغزارة العلم وازدهاره وحرية الرأي والرأي الاخر .

هذا الإزدهار الفكري والعلمي ببغداد جلب إليها العلماءبمختلف تخصصاتهم ،وكان الخليفة هارون الرشيد يباشر الدروس وينشغل بشؤون العلماء بتنوع تخصصاتهم حتى ذاع صيته عبر أرجاء العالم،وأرسلت دولت الصين والهند وأوروبا رسلها للتقرب من البلاط الرشيدي وصداقته .

وليثبت قوة وجود العالم الإسلامي والاختراع ،بعث هارون الرشيد بأعظم هدية الى صديقه الامبراطور الفرنسي ،،،،شارلمان،،، الساعة العظيمة .،ولأن الساعة كانت أعجوبة الزمان الذي لم يكن يعرف الساعة بعد ،ولدقة وضخامة صنعها اذهلتهم وأرعبتهم وأرهبت الرهبان وخافوا منها ونصحوا شارلمان بتحطيم الساعة العظيمة حتى لا يأخذ العرب مملكته .

في عهد الخليفة هارون الرشيد التقى الورع الذي كان يتفقد احوال الرعية شخصياً،ويحج عاما ويغزو في سبيل الله عاما آخر،فتحولت بغداد وجهة العلوم والآداب واكبر مراكز الصناعة والفنون ،فكان لا بد من إخراج الكتب والمخطوطات التي كانت تحفظ في قصر الخلافة إلى معهد مفتوح الأبواب في وجه طلاب العلم .

كان الخليفة هارون الرشيد هو أول من إبتدع بيت الحكمة أو،،، خزائن الحكمة،،،هذا المعهد هو مجمع علمي ومرصد فلكي ومكتبة عامة ، يقول ابن خلدون إن الإسلام مدين لهذا المعهد العلمي باليقظة الاسلاميه الكبرى والتي تشبه في اسبابها وهي انتشار التجارة وإعادة كشف كنوز اليونان وفي نتائجها ازدهار العلوم والفنون .

حظي هارون الرشيد بشهرة كبيرة لم يحظى بها غيره ، في الدولة العباسية والعالم الإسلامي، وقد جعلته شهرته محط حقد الحاقدين فألفوا من حوله قصص وخرفات خيالية ليضيعوا هارون الرشيد الفقيه والفاتح لحصون الروم .وهو أكثر الخلفاء الراشدين ذكرا في المصادر الأجنبية كالحوليات الأجنبية  .

لكن الحاقدين واعداء الدين، كتبوا وألفوا كتبا بغرض تشويه الخليفة هارون الرشيد وجعلوا منه بطلا لقصة ألف ليلة وليلة ،وكذا مسلسلات تهدف لتش يه سمعة أبناءه  .

خسئوا فبغداد وحدها تشهد على. إنجازاته العظيمة وما قدمه للدولة الإسلامية وتطويرها بمختلف تشعبات العلوم ،،وانت تتجول بشوارعها ، بين مساجدها ومقاماتها والبنية التحتية التي بنيت في عهده .

هذا وقد كانت الدولة الإسلامية التي حكمها هارون الرشيد تحت سيطرته شرقا ،أولها دجلة وأخرها المحيط الأطلسي غربا ، على الرغم من اتخاذه لمدينة الرقة وهي مدينة بسوريا عاصمة لملكه لفترة قصيرة ،فبنى بها حصنه الشهير ونقل إليها مراكز عديدة .

ولكن كان شغله الشاغل واهتمامه كله منصب على بغداد التي أصبحت في عهده قبلة للعلوم والمعرفة على مستوى العالم بكل أركانها ، ومجمعا علمياً كبيراً وخصص مكانا لكل عمل وخصوصاً غرف النسخ وأخرى للترجمة حيث ترجم في عهده أول كتاب في الفيزياء.

فالخليفة هارون الرشيد مقوم العلوم ومؤسس اكبر دولة إسلامية مزدهرة في عهده ،صاحب التاريخ الذهبي والكتب الوافرة والمتنوعة وتكلمت عن تاريخه وفضله على الحضارة الإسلامية والإنسانية حتى أوروبا لما بذله من جهود في سبيل العلم والمعرفة.

كيف تكتب رواية7