سَتُنَكَّسُ راياتُ العارِ .. وسَيُمْحَى زَيْفُ الفُجَّارِ

ويَحِلُّ المَجْدُ بِساحَتِنَا .. ويَعودُ الأهْلُ إلَى الدَّارِ

وسأُوهَبُ طِفْلاً لا يَبْكِي .. أطْلالاً، بَلْ يَأْخُذُ ثَارِي

سيُكسِّرُ طِفْلي ألْعاباً .. عُبِدَتْ كإِلَهٍ جَبَّارِ

ويَطوفُ بِلاداً لَمْ أرَها .. إذْ كُنْتُ بِذُلٍّ وحِصارِ

وسيَبْقَى أثَرِي فِي الدُّنْيَا .. وستُمْحَى كُلُّ الآثارِ

وسأنْهَضُ مِن قَبْرِي يَوْماً .. جَبَلاً مِن عِزٍّ وفَخارِ

فيُمَرِّرُ طِفْلِي لِي عَمَلاً .. يَرْفَعُنِي عِنْدَ الأخْيارِ

إذْ يُكْتَبُ فِي صُحُفِي عَمَلِي .. وكَذَلِكَ تُكْتَبُ آثارِي

سيُحَرِّرُ طِفْلِي أعْنَاقاً .. لَوْ تَرَكَ لَوَقَعَتْ فِي النَّارِ

وسيُطْعِمُ أفْواهَ الْجَوْعَى .. وسَيَكْسُو ذا الجَسَدِ العارِي

وَيُصَلِّي فِي وَسَطِ الفُقَرا .. لَنْ يَرْكَعَ إلا لِلْبارِي

وَسَيَبْقَى طِفْلِي ذا عَذْباً .. سَهْلاً مِثْلَ النَّهْرِ الْجَارِي

سَيُبَلِّغُ طِفْلِي من بعدي .. أفْكَارِي وَكَذَا أشْعَارِي

وَيَقولُ كَمَا كَانَ مَقَالِي .. "سَتُنَكَّسُ راياتُ العارِ"

وَيُضِيفُ لَهَا قَوْلاً أَجْلَىَ .. "نَكَّسْنَا رَايَاتِ الْعَارِ"

. . .

"سَتُنَكَّسُ راياتُ العارِ"

بقلمي: عبدالغني بَطُّور

. . .

منظومة على الخبب

. . .

قال تعالى: "وَقَضَيْنَا إِلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الْأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كَبِيرًا (4) فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ أُولَاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَادًا لَّنَا أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُوا خِلَالَ الدِّيَارِ ۚ وَكَانَ وَعْدًا مَّفْعُولًا (5) ثُمَّ رَدَدْنَا لَكُمُ الْكَرَّةَ عَلَيْهِمْ وَأَمْدَدْنَاكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَجَعَلْنَاكُمْ أَكْثَرَ نَفِيرًا (6) إِنْ أَحْسَنتُمْ أَحْسَنتُمْ لِأَنفُسِكُمْ ۖ وَإِنْ أَسَأْتُمْ فَلَهَا ۚ فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ لِيَسُوءُوا وُجُوهَكُمْ وَلِيَدْخُلُوا الْمَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُوا مَا عَلَوْا تَتْبِيرًا (7)" ..

سورة بني إسرائيل / الإسراء

قسماً ليأتين هكذا يومٌ ولابد.

. . .

إعادة نشر

(ديسمبر 2018)


إذا أعجبك هذا فلا تنسَ التقييم والإعجاب والتعليق والمشاركة والمتابعة وغسل اليدين وشرب اللبن :)


للتسجيل بـرقيم اضغط هنا..


تويتر      فيسبوك      لينكد إن       آسك