هل تعلم عزيزي الرقيم بأن رياضة كرة القدم هي من أهم الرياضات التي يحبها الجمهور حول العالم بأسره ، ومن أجل هده الرياضة تقام المسابقات الرياضية الكثيرة والمباريات ونذكر اكبر مسابقة واشهرها مونديال كأس العالم، كما لا تقتصر ممارسة كرة القدم على الرياضيين المعروفين فقط، بل يمكن للجميع ممارستها، والتمتع بفوائد لعب الرياضة المُذهلة، والتي نتعرّف عليها اليوم

من فوائد ممارسة كرة القدم

  • لياقة ورشاقة الجسم
  • الحفاظ على مرونة العضلات، وزيادة قوّتها، لا سيما عضلات الساقين، عبر القُفز المُستمرّ.
  • تحسين معدل ضخّ الدم إلى القلب، ممّا يزيد من صحّة القلب وقوّته، وينظّم معدل دقاته، بالإضافة إلى أنّه يخفض من احتماليّة تصلّب الشرايين، بفعل الركض المُستمر.
  • تقوية العظام، وتقليل احتمالية إصابتها بهشاشة العظام.
  • تخفيض الوزن، والحفاظ على الوزن المثالي، من خلال زيادة عملية التمثيل الغذائي، الذي يؤدّي إلى حرق المزيد من السعرات الحراريّة.
  • تحسين معدل تدفّق الدم إلى المخ، مما يُحسّن الحالة النفسية للشخص، ويزيد من شعوره بالسعادة.
  • موازنة معدل السكر في الدم، لدى مرضى السكري من النوع الثاني.
  • تخفيض مستوى ضغط الدم، لمن يُعانون من ارتفاع ضغط الدم.
  • تخليص الجسم من الضغوطات النفسيّة والعصبيّة، وتقليل الشعور لدى الشخص بالتوتر أو القلق.
  • دعم القدرات الذهنيّة للمهتمين يهذه اللعبة، مثل مهارة تحليل المعلومات، فهم غالباً ما يقومون بدراسة المباراة، واحتمالات اللعب فيها، والتخطيط لإحراز الأهداف، والدفاع عن مرمى الفريق.
  •  رفع روح التعاون مع الآخرين، بما أنّ كرة القدم لعبةً جماعيةً، تتطلّب وجود فريقين لإجراء مباراة.

• التسلية والقضاء على الملل: حيثُ إنّ لعبة كرة القدم من الألعاب المُسلّية والمُمتعة، ويمكن للكثيرين قضاء الوقت الجميل، في ممارسة هذه اللعبة مع الأصدقاء، وغالباً ما يتبادل الأصدقاء الضحكات، والنكات أثناء مبارياتهم في كرة القدم، ومن شأن ذلك تعزيز علاقة الصداقة، والعلاقات الاجتماعيّة للفرد بشكل عام، مع الأشخاص الذين يمارس اللعبة معهم.