=- ما بالي !

أريد التخلص من فيض الدموع ! تربكني دموعي حين تنهمـر ،يطالعني البعض بشفقةٍ والبعض بفضول ، يتسائلون فيما بينهم عن سبب حزني .

- ما بالي اشعر بالضيق !

اشعر احيانًا بأن قلبي قد يتوقف بلحظة ما عن النبض ، لأنه ارهق من العلل والمشاكل والهموم ، لربما انا اقذف همومي واتعرى منها دائما ،اعتبرها ماضي واطوي صفحته ، ولكن ما يزال بجوفي بعض الامور التي اجهلها تجعلني ابكي بحرقةٍ كأن احدهم قد رمى بي بين النيران لأحترق ، ولمـجرد أن يقشعر بدني من هول امر ما كنت اظن ان حدوثه مستحيـلا وحدث أبكـي ،لمَ بعض البشر يظلمون لأجل كسب شيء بسيط .

- ما بالي امسح دمعي كأني اخفي جريمـة  !

 اعتقـد لأن البكاء اصبح بالنسبة لهم ضعف وعجز ، لماذا لا يعتبرون البكاء فضفضة العيـن لملامح الوجه ؟ لعل الدموع تروي ملامح الوجه التي قد اذبلها الحزن!

-ما بالي أريد قول الكثـير ولكن ما يخرج معي هو القليل !

لربما عقد لساني وتشابكت الأحــرف ، اختلطت الجمـل،وتبعثرتْ الكـلمات ، وقيدتْ الاسطـر ،وسرقتْ النصوص ، حرقتْ الكتب ، فلم يعد يخرج من فمي إلا كلمات متبعثرة لا تمد لبعضها بصلـةٍ ، تكورتْ وجلستُ عند زاوية الغرفة احاول لملمتْ حطامي و إلصاق احرفي وجُملي .

- ما بال الحنين قد شغل حيزًا كبيرة من قلبـي !

غادرني الكثيرون في ما مضـى واصبحتُ اتخيلهم بأماكنهم المعتادة ، تجلسُ هناك امرأة عجوز تصفق  ، واخرى في وقت اخر تجلس عند عتبة منزلها تطالع العالم بعيـنٍ تعيسـةٍ ، وهناك على البساط مستلقي امام منزله وخلفه احفاده يلعبون ويصرخون ، لعل هذا الحنين والشوق سيجعلني شخصًا اخر ،شخص يحبُ من اعماق قلبه .