مراجعة كتاب الإسلام ما هو.

مؤلف الكتاب:مصطفى محمود

عدد صفحات الكتاب:159

“ وإنما الله هو الضار والنافع وما عدا ذلك أسباب أقامها الله لتعمل بمشيئته، والتوحيد الصحيح أن نخافه هو، لأنه لا شئ يستطيع أن يضرنا بدون مشيئته، وأن نطمع فيه وحده لأنه لا شئ يستطيع أن ينفعنا بدون إذنه”

الدين ليس مجرد كلمة من أجل المتاجرة بالمشاعر، والشريعة ليست مجرد أحكام لا حكمة لمشروعيتها، والأركان ليست مجرد أفعال صورية، والمرأة ليست سلعة للقيام ببيع جسدها، والتصوف لا يعنى الإنحراف وظهور البدع.......

يتحدث المؤلف عن كل تلك المواضيع وأكثر من أجل شئ واحد وهو إيضاح الإسلام ما هو.

يتحدث عن الصلاة وعن شعور العبد وهو بين يدي ربه، وكيف أن تلك الصلوات المفروضة على العبد تنقى الروح وتخفف عنها ضغوطات الحياة

.

ثم يذهب بالحديث حول الصيام، والصيام ليس المقصود منه مجرد منع الطعام والشراب بل هو هدنة للنفس والروح بل هو كما يصفه المؤلف:

“ وإنما الصيام هو ركوب لدابة الجسد لتكدح إلى الله بالعمل الصالح والقول الحسن والعبادة الحقة”

ويستمر المؤلف فى عرض المواضيع إلى أن يذهب بالحديث حول المرأة وكيف يسعى البعض فى جعلها سلعة عن طريق إقناعها بأن الحرية فى ظهور مفاتنها، وكأن المرأة ستقوم بحصد حقوقها عبر تعريها،يقول المؤلف:

"وقد عهد الإسلام إلى الرجل بأن يبنى ويعمر ويفتح الأمصار ويتاجر، ولكنه عهد إلى المرأة بما هو أشرف من كل هذا بحضانة الإنسان وتربيته.

إن الرجل له أن يصنع أي شيء ولكن المرأة وحدها هي التي سوف تصنع الرجال"