الموهبة العقلية..او الذكاء ..اهم المواهب على الإطلاق..طبعا هناك مواهب عديدة وهبات منحها الله للإنسان وهى اذا استغلها وطورها التطوير الصحيح والمستمر فانها تحسن مستقبله وتضمن له العيش الرغيد والمستقبل الباهر..ولكن الموهبة العقلية بالرغم من ذلك هى اهم واثمن المواهب وذلك لانها الموهبة التى تقوم عليها الحضارة والنهضة وبناء الامم..فكم من الإبتكارات العلمية التى ساهمت فى بناء نهضة الامم قام باختراعها واكتشافها عقول جبارة تميزت بالذكاء الحاد والعبقرية...ولكن السؤال الذى يطرح نفسه كيف نعرف ان هذا الشخص ذكى ام لا؟..منذ زمن ليس ببعيد وصلت ابحاث العلماء الى ان الذكاء يعتمد على حجم الجمجمة الا ان هذا الافتراض تراجع امام حقيقة ان كثير من العباقرة حجم الجمجمة الخاص بهم صغير واقل من متوسط حجم الجمجمة البشرية ..وايضا تم دراسة مخ البرت اينشتين -وذلك بعد ما اوصى اينشتين بالتبرع بمخه للأبحاث العلمية بعد وفاته وتم حفظ مخه فى سائل الفورمالين فى معمل جامعة برنستون بالولايات المتحدة الأمريكية-ووجدوا ان حجم مخ اينشتين اقل من المتوسط...ثم وصل العلماء فى الأبحاث العلمية المتعلقة بالذكاء الى ان عدد التعاريج على سطح المخ هى التى تحدد ذكاء الا نسان ...وتواصلت الابحاث فى كثير من الدول وعلى يد كثير من العلماء ومازالت مستمرة لاكتشاف ماهية وسر الذكاء....ولكن هل يمكن قياس الذكاء؟ ....اشهر الاختبارات لقياس الذكاء هى اختبارات ال IQ او اختبارات معدل الذكاء...واشهرها هو اختبار ستانفورد -بينيه الذى تم تطويره فى جامعة ستانفورد....ولكن علماء النفس لهم تحفظات على اختبارات معدل الذكاء ..اذ انه فى رأيهم يقيس القدرات المنطقية واللغوية فقط....ولذلك فان مرضى التوحد رغم قدراتهم الرياضية والحسابية الهائلة يحصلون على نتيجة منخفضة فى تلك الاختبارات لانهم ضعفاء فى القدرات المنطقية...والتحفظ الثانى لدى العلماء ان اختبارات معدل الذكاء تقيس نوعين من انواع الذكاء وهما كما ذكرنا الذكاء المنطقى واللغوى...اما بقية انواع الذكاء تهملهم ولا تقيس القدرات الخاصة بهم.......وللذكاء انواع متعددة وهى....فبالاضافة للذكاء اللفظى اللغوى والذكاء المنطقى الرياضى هناك الذكاء الايقاعى الموسيقى الذى مكن موتسارت وبيتهوفن ان يصممموا ابدع السيمفونيات والالحان وهناك الذكاء البصرى المكانى وهناك الذكاء الحركى العضلى والذكاء التفاعلى الاجتماعى الذى يمكن الشخص من مهارات التواصل الاجتماعي وهى اهم مهارات النجاح....وايضا الذكاء النفسى الذاتى والذكاء الطبيعى ....وهكذا نجد ان انواع الذكاء ثمانية انواع ..... الا ان فى بعض الدراسات اضاف العلماء نوعا تاسعا للذكاء هو الذكاء الوجودى وهو الذكاء الذى يكون فى الانسان عندما يكون مهتما بالقضايا الوجودية ويسال دائما اسئلة وجودية مفعمة بالفضول .......ويعتبر اختبار معدل الذكاء بشكل شبه دائم فى اى نوع من اختبارات الذكاء ان من يحصل فى الاختبارعلى +١٣٠درجة هو موهوب عقليا او عبقرى gifted mindوفى بعض الاختبارات +١٣٥ او +١٤٠....وكثير من العباقرة على مرور الزمن لم يخوضوا اختبارات الذكاء الا ان علماء النفس قدروا معدلات ذكائهم بناءا على انجازاتهم وابداعاتهم فيقدر ذكاء موتسارت ب +١٨٠ وبيتهوفن ب +١٤٠...وذلك لان موهبة موتسارت اعلى حيث كان يؤلف اللحن وهو سائر ويلتقطه ويكتبه بموهبة رائعة منقطعة النظير كما ان موتسارت كان مغرما بالأرقام والرياضيات...وايضا قدروا معدل ذكاء البرت اينشتين ب +١٦٠ نتيجة اسهاماته فى الفيزياء ونسبيته الخاصة والعامة وفوزه بجائزة نوبل عام ١٩٢١م وانجازاته التى شكلت ثورة فى الفيزياء الكونية والكمية....وايضا قدر علماء النفس معدلات ذكاء مبدعون كثيرون فى مجالاتهم عبر الزمن من نيوتن لباسكال لنيكولا تسلا لهنرى بلزاك لويليام شكسبير لافلاطون لفريدريك نيتشة لايمانويل كانط ...وغيرهم......ولكن هل هذا القياس دقيقا ...ان العلماء لديهم تحفظ على اختبارات الذكاء...لا ينكر احد انجازات العلماء وذكائهم الشديد من امثال نيوتن واينشتين وباسكال وشكسبير وغيرهم....ولكنى اتكلم عن قياسات اختبارات الذكاء بالتحديد....هل هى دقيقة؟.... اعتقد لا...ولكن هذا رايى....واعتقد انه حتى الان لا يوجد لدينا اداة او اختبار او نظرية تقيس معدل الذكاء......ربما يصل العلماء فى المستقبل الى وسيلة تحدد ذلك....واذا حدث ذلك فسيشكل ثورة فى علم المخ والأعصاب والذكاءات المتعددة وقياسها.................