أدب

..

كل لحظة في حكاية الحياة تستحق أن يُبث فيها روح الفن!

يبدو كل شيء جميلًا عندما يقود مايسترو الخيال سيمفونية الكلمات .. وللواقع وقع أنيق على السطور وملامسة لحال القاريء .. ولكن أين الكاتب بينهما !

ديك صغير مزعج لم يتجاوز حجمه النصف كيلو، ويظن أنه ذئب ليلي يقود قطيع من الذئاب في القطب الشمالي

سأصبح طيرا ......وأغادر !هيا يا أم ...هذا يومى ...هذا حلم رائع دلا تنتظرى ...أن أتردد أو أتمهل ....أو أتباطأ..!لن أهتز لدموع تسقط من عينيك ...لن أ ...

     بين أزقة الشوارع، بين تلك الحواري القديمة تفوح رائحةٌ من صُلبِ الأرض، رائحة كالعطر الثابت، لا ريحٌ تضيّعه ولا الزمن يخفف من حدته، يفوح داخل ا ...

حدث في مثل هذا اليوم

المحاضرة الأولى :بيئة عرب الجاهلية وطبيعتها : شبه الجزيرة العربية وتعرف أيضاً باسم جزيرة العرب وشبه القارة العربية . سميت بهذا الاسم لأنها تعتبر ا ...

#صراع محسوم(لوحة رقم واحد الموت والحياة)تتسارع الانفاس مسرعة وكانها تتسابق لتغادر هذا الجسد الفانى وكأنها تبحث على طريق منير لتخرج من اعماق حزنا د ...

ومن قال بأن الجسم مهم ليخترق الزمان والمكان !! ومن اخبرك بصعوبه الوصول لأن المسافات تعيق!! ..فهي قوانين فيزيائية لا تسري علي الروح هي قوانين تسري ...

اعلم يا من تسأل وتخبرني بأن الإسلام عزيز بوجود الرسول وكثير من صحبه ..فقد ارتضي الله للاسلام العزة منذ ان وطيء الدنيا ..نعم أعلم كل هذا ولكن لهذا ...

نستكمل في هذا المقال الحديث عن الحكم الشرعي لكتابة القصص والروايات وبيان ذلك بالشواهد الدينية والحجج العقلية والأدلة من القرآن والسنة وعمل السلف.

إن الأدب يمتزج مع كافة العلوم الإنسانية حيث أنه الصورة الفنية لحكاية تجربة الإنسان الفكرية والعاطفية.

لقد تحوّل هذا الحب إلىٰ تعبٍ هائل، أنا أسفة لأنّي لم أعد أشعر بنفسي أسفة لأن كميّة حبي لم تعد تصلُ لقلبك. لطالما هربتُ مِن قذارة العالم إلىٰ حضنك، ...

هذه الرواية تحتل مكانة مرموقة قي الأدب العربي بأنها تتميز عن اخرى الروايات المتعددة بأسلوبها الأنيق وتعبيرها الرشيق.

قَضيْتُ عُمرًا في العَبَث..كانتِ الأيام تجري ولا أعلم مآلها، كانت تدور وكنت – أظن – أنها تسير على ما يرام، لم تكن على ما يرام في اللحظة والتو.. وإ ...

ما زلت أجازف بنفسي حيال ذلك الأمر ! حتى هذه اللحظه الهدوء عَمَّ المكان ؛ لم يَعُد هنالكَ فرصة لِشئ ، لقد مات قلبي من شدة المواقف ؛ من القلق وعبث ا ...

لا تركع... حتى وإن تحتّمت نهايتك.أُسقط واقفًا. تداعى كما يتداعى جدار. وتحطم كما تتحطم زُجاجة. لكن لا تركع،أستبقُ غدي... الساعة الآن الحادية عشرة م ...

هذا مبحث مهم لمن يمتهن الكتابة خاصة أنه سؤال مطروح عند دارسي الأدب وممارسيه، أو يتعرضون له من معارضيهم، وربما عزف البعض عن الكتابة بسبب فتوى البعض.

نستكمل في هذا المقال الحديث عن الحكم الشرعي لكتابة القصص والروايات وبيان ذلك بالشواهد الدينية والحجج العقلية والأدلة من القرآن والسنة وعمل السلف.