فلسفة

يعتبر موضوع ثنائية الانا والاخر موضوع فلسفي قديم الطرح ،حيث يرجع إلى الفلسفة اليونانية القديمة .

من يقٍرأ الروايات فقط مثقف أو غير مثقف؟ استفتاء قمت به في حسابي وكان هذا جوابي حول القضية، فكان هذا المقال هو جوابي حول القضية

السياسه سقراط لعبه قذره سياسي الدين والسياسه العلمانيه الخير والشر

كانت الليلة سرمدية، أشعل لفة التبغ في هدوء وبعد رشفة من القهوة التي فقدت مذاقها والتي أصبحت باردة.. تثيرك رائحتها وتُغضبك طعمهاقال في هدوء يُحسد ع ...

- "غاليليو غاليلي" (1564 -1642) .1- نشأته و مساهمته في الفيزياء ( الفيزياء النظرية ) . "غاليلي" عالم و رياضي، خرج بالعلم من دائرة فكر المجرد ليصله ...

نقلوا أفكارهم.. وسرقوناذات صباح رقيق صحوت وقد انتابني تراخ شديد في أعضائي مصحوب بضغط على رأسي واضطراب في أفكاري ، وانتابتني حالة من الذهول عندما ت ...

يرى راسل أن القوة هي المحرك الأساسي ، إن لم يكن هو المحرك الأوحد للحياة السياسية.

تساؤل حول رحلة "الى اين؟"

كثيرا ما ننظر للاخرين من منظورنا الخاص. فنراهم بطريقتنا... نظن أننا نعرفهم ولكن هل عرفناهم حقا.؟ أم أننا لم ننظر يوما داخل نافذتهم

#آخر_رقصةبقلم / تامر محمد عزتموسيقى هادئة تنبعث من الراديو وتسري في كل أرجاء الغرفة المغلقة في ليلة باردة ، نشوة غريبة سارت بين خلايا جسدي ، انتعا ...

عندما كنا صغارا في المرحلة الابتدائية ، كانت أماكن اللعب والدروس محدودة جدا..فقد كانت إما في شارع الذي يقطن فيه بيتنا أو الشوارع المجاورة .. ثم نك ...

ما هي الكلمة التي لا تحمل أي معنى رغم أننا نستعملها دائما؟

الحاضر ليس إلا وجها آخرا للحقيقة ظل يتجدّد ويتغيّر ويتطوّر ويتشوّه ويتجمّل ليخرج للناس في كل صباح بوجه تراكمت ملامحه .

لذا المنهج العملي من شأنه أن يضع حدا لتلك المناقشات الميتافيزيقية التي لا سبيل إلى الفصل فيها بأية طريقة أخرى.

لكل من يجد أنه مكتف فكرياً بما في دماغه، لا تقرأ مقالي...

الفلسفة العملية هي فلسفة تجريبية تحليلية تتعلق بالوقائع الخام وتميل إلى القسمة والتجزئة.

حُكم عليّ وعليكم وعلى الأجيال القادمة بمجموعة مُسلمات لا تقبل الطعن والتآويل، أولها يقول؛_ المُعاناة جزءٌ منّا، ليس لأنها فعلاً تملئ العالم بل لأن ...

الشك هو محطة عبور لتقدم الإنسانية، و تحول في هذه الحالة لمرتبة العلم، إضافة لذلك يمكن للإنسان أن يتمتع بالسيادة و الاستقلالية و التحرر الفكري.

تجربة سجن ستانفورد و الأبعاد التي اتخذتها التجربة