*أغلي مهر في الإسلام♥:-

كانت أم سليم صحابية جليلة أنصارية من السابقات للإسلام من أهل المدينة أسلمت وظل زوجها علي الشرك ، فكانت تلقن ابنها أنس الشهادتين ،حتى تم قتل زوجها وهو علي الشرك.

وذهب أبو طلحة يخطبها ولم يكن قد أسلم ،

فقالت له: أما إني فيك لراغبة ، وما مثلك يرد ،ولكنك رجل كافر وأنا امرأة مسلمة ، فإن تسلم فذلك مهرى لا أسألك غيره.

قال: حتي أنظر في أمري ،فذهب ثم جاء فقال: أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله.

قالت:يا أنس زوج أبا طلحة.

قال ثابت:فما سمعنا بمهر قط كان أكرم من مهر أم سليم.

وكان ذلك أغلى مهر في الإسلام.. 

رضي الله عنها وأرضاها.. 

#نساء_ومواقف.

ذكرنا أم سليم في أنها صاحبة أغلي مهر في الإسلام♥....والآن :- صاحبة الخنجر.

شهدت أم سليم غزوة حنين مع رسول الله -صلي الله عليه وسلم- ومعها خنجر قد حزمته علي وسطها ، وإنها يومئذ حامل بعبد الله بن ابي طلحه..

فقال أبو طلحه :" يارسول الله :إن أم سليم معها خنجر "...

فقالت:"يا رسول الله أتخذه إن دنا مني أحد من المشركين بقرت بطنه ، أقتل به الطلقاء ،وأضرب أعناقهم إن انهزموا بك"..

فتبسم رسول الله-صلي الله عليه وسلم- وقال: "يا أم سليم ،إن الله قد كفي وأحسن".

رضي الله عنها وأرضاها♥...

#نساء_ومواقف...