عالَمٌ كبير
عالم كبير مليء بكل ما تَطيب النفس وتأبي.. 
ترى الدنيا كأنها سوق يدخل فيها كل إنسان 
ولكن لكل منهم سلعه يريدها ، وثمن يدفعه 
ولكل سلعه ثمنها ،وكل انسان يري إن كان يريدها ام لا ، ترى السلعات كثيره والأموال تُبذل وليس الأموال فقط،بل الطاقات أيضا ،وغيره وغيره

بعضهم يقتصر على ما وجده ،
وبعضهم يسعي ليري الافضل والافضل 
بعضهم يقتصر الطريق ويأخذ منها ما يكفي حاجته ،
والبعض لا يشبع ولا يَمل عن الأخذ منها ، انشغل بما فيها وسعي لكل ما فيها آخذا ذاك وذاك وذاك ويسعي لنيل ذاك وذاك يريد كل شيء ألا أنه سيفني ويترك كل شيء 💔
والبعض تراه في هذه الدنيا أو السوق لا يريد شيئا فقط يريد زادًا ليُكمل في طريقٍ آخر غير هذا 
ترى هذا الشخص مطمئنًا غير مذهول بما تعرضه الدنيا 
تراه متعففًا ، حابسًا رغباته لغايه افضل بكثير من هذا السوق 
تراه كالذي يبحث ويبحث ، لا يري جمال ذاك ولا مشغول بسعر ذاك ، قلبه مع شيءٍ اكبر بكثير من هذا السوق 
لا يسعي لشراء شيء ينتهي ، يريد شيء يبقي ويخلد ، يريد شيئًا ليس بمال ولكن بروحٍ تُبذل ونفسٍ تُجاهد لتصل....

عندما تلقاه تراه مختلفا عمن حوله ،
 عيناه للسماء وقلبه محلق فيها ،
يأخذك لتعرف ما يبغي من السلع ؟!
 لما ليس كالبقيه!!
 لما طموحاته عاليه لدرجه ان يمر بكل هذا ولا يُذهل ،!!
كل شيء عاديا بالنسبه له 
تُري أهناك أعظم مما في هذه الدنيا  يسعي لنيله !! 
ترى غايته عظيمه،، هدفه خالد باق 
وكذلك ثمنه اغلي بكثير مما يدفعه الآخرون لشراء السلع الفانيه 
تراه محلقا لجنةٍ عرضها كعرض السموات والأرض 
لا لدنيا نهايتها ان تُلقي في النار..💔

تراه قد أبصر الطريق ، وسعي بقلبه وروحه قبل جسده ليصل 

فيا حبذا هذا الطريق 
ويا سعد هذا العبد حين أبصر المُني 
ويا راحه نفسه حينما يصل..💫

إنه الساعي للجنان ، لا لدنيا تفني وتنهار 🍂

الكاتبه :-إيناس أيمن