فى يوم من ايام الصيف فى قرية من قرى الريف استيقظنا مبكرا فسمعنا اجمل اصوات الطيور وتحت شجرة امام البيت اجتمعنا لتناول الافطار ؛ تداعبنا نسمات البكور ، وتمتنعنا تغريدات الطيور

فحدثنا ابى عن انواع الطيور و اشكالها وأن هناك العديد من انواع الطيور تاكلمنا عن اشكالها العجيبة فسبحان الله الخالق المصور المبدع فمنها التى تطير و منها التى لا تطير ،

وان من الطيور من لها اصوات غايه فى الجمال ومنها ما يهاجر من دولة الى دولة ومن قارة الى قارة
قالت امى :كنت ذاهبة الى السوق لاشترى مستلزمات المنزل شاهدت بائع يبيع الطيور الجميلة لكن لا اعرف اسماءها
فقال اخى :صفى لنا هذه الطيور و انا سأقول لك اسماءها .
قلت له : طائر منهم وهبه الله ذيلا جميلا و ايضا واحد منهم ذيله يشبه المروحة .
فقال اخى : الطائر الذى وهبه الله ذيلا جميلا هو الطاؤوس .
والطائر الذى ذيله يشبه المروحة هو الديك الرومى
وقالت امى : ورايت احد الطيور يقلد الاطوات فهو يتكلم مثلنا تمام يقول ما يسمعة ويردده فما هو ؟
فقلت لها : نعم نعم انا اعرف هذا الطائر انه الببغاء !!
فقالت امى : احسنت يا حفصة ؟
فقال اخى : وانا رايت فى التلفاز طائر يعيش فى المناطق القطبية والعجيب انه لا يطير وياكل الاسماك ويعيش فى مجموعات كبيرة فهل احد منكم يعرف هذا الطائر ؟
فمن منكم يعرف اسم هذا الطائر الذى ياكل الاسماك ويعيش فى مجموعات كبيرة فى المناطق القطبية ؟

فقلنا جميعا فى صوت واحد :
فتبارك الله احسن الخالقين !!!
فتبارك الله احسن الخالقين !!!!