بسم الله الرحمان الرحيم 

29/11/2020

عزيزي رقيم

يقال أن الحب هو كل شيء يجعلك سعيدا عندما تكون متعبا و تعسا، هذا أجمل و أصدق ما قيل في الحب لأنه تعريف بريء و شاسع أيضا، أي أنه يفتح الباب أمام العديد من المواقف و الأشياء التي حولنا، ولا ندري قيمتها. فلم يعد الحب ذلك الشعور المرتبط بالثنائيات و العلاقات العابرة المقرفة فقط، و التي جعلتنا نخجل من ذكر لفظ الحب. أنا مثلا أرتاح عندما أكتب، أسعد عندما أكون وسط عائلتي، أفرح عندما أعثر على رواية رائعة

01/12/2020

عزيزي رقيم

لقد قررت إخراج مذكراتي القديمة و نشرها هنا على رقيم و سأبدأ بقصة بائعة الفطائر التي شرعت في كتابتها سنة 2011

قد يكون الأسلوب بدائيا أو بسيطا فلا بأس بذلك على ما أظن, كنت أبلغ من العمر حينها سبعة عاشر عاما ...

·02/12/2020

عزيزي رقيم

شكرا لأنك موجود، حقا أنت بطل لأنك ظهرت أمامي، أنت رائع لأنك احتويت كتاباتي التي كانت حبيسة مذكراتي و أوراقي لمدة طويلة.

شكرا لأنك قبلت أن تكون مخاطبي في هذه الفترة العويصة و في كل الفترات

عزيزي رقيم من الجيد أنك موجود

من يدري ربما مقالتي التالية ستكون حول رقيم

05/12/2020

صديقي العزيز رقيم

المطر يهطل بغزارة و الرياح تهز نوافذ الغرفة هزا و البرد يتسرب عبر شقوقها، و يخيل لي أنه يلفني لفا و يشد قبضته على أطرافي فلا أستطيع التحرك أبدا... عذرا أناملي تتحرك فهي التي تدق أزرار لوحة المفاتيح دقا لتكتب هذه الكلمات لمخاطبي الوحيد في هذا العالم الكبير و الضخم جدا.

هاجر

 1/12/2020

عزيزي رقيم

أتعلم أنه عند كتابتي لأي قصاصة على موقعك لا تكون لدي أدنى فكرة عما ستحتويه، أنا فقط أكتب إليك كمن يتحدث إلى رفيق في هذا الليل البهيم، كمن يحتاج ونيسا في هذا الطقس البارد، كمن يحتاج كوب شاي في هذا الجو الممطر.

 12/12/2020

عزيزي الرائع رقيم

لم أستطع منع هذه السحابة الكثيفة عن المنزل، حاولت بشتى الطرق و لم أفلح. سأدع الأمور لمجراها الطبيعي و سأراقب ما يحدث بهدوء و سكون و ترقب. سوف لن أبدي رأيي حيال أي شيء سيواجهني و سأواجهه.