نحت البطن او شفط دهون البطن السفلى هي الحل المثالي لكثير من السيدات ممن يحلمن بالقوام المثالي وكذلك للرجال اللذين يرغبون في إبراز عضلاتهم، فعملية نحت البطن هي إحدى الطرق التجميلية التي تعمل على تحقيق تلك الأمنيات.

نحت البطن

تلك العملية تصلح للذين يرغبون في التخلص من الخلايا الدهنية التي تتراكم في منطقة البطن وشد الترهلات البسيطة التي توجد في منطقة البطن، ولكن يجب العلم أن تلك العملية لا تصلح لعلاج السمنة المفرطة فهي مخصصة فقط لعلاج السمنة الموضعية فهي تعمل على إزالة الدهون المتراكمة وكذلك إزالة الجلد الزائد لتمنحك قوام مثالي.

وهناك العديد من الطرق المتبعة في عمليات شفط الدهون البطن من حيث التقنية المستخدمة في كل طريقة فهناك العديد من التقنيات البسيطة غير الجراحية مثل أشعة الليزر وغيرها من التقنيات، ومن أنواع التقنيات المستخدمة في شد البطن:

· الموجات الصوتية.

· الميزوثيرابي.

· نحت البطن بالتبريد.

· نحت البطن بالليزر.

وكل تقنية تناسب حالات معينة ولها مزايا وعيوب، فيجب الخضوع إلى فحص دقيق من دكتور شفط الدهون  المختص ليحدد التقنية الأنسب لحالتك.

يمكن للفرد أن يفكر في الخضوع لعملية شد البطن في الحالات التالية:

· أن تكون كتلة الجسم لدى المريض أكبر من 30.

· أن تكون المرأة لا تفكر في الحمل مرة أخرى.

· إذا كان الفرد يحاول خسارة الوزن.

· حالة ان يكون الفرض مصاب ببعض الامراض المزمنة ويحاول أن يخسر الوزن ليحسن من حالته الصحية.

تكلفة عملية نحت البطن

تختلف تكلفة العملية من مدينة لأخرى وكذلك من مركز لآخر إلا أن هناك عوامل أخرى تتحدد على أساسها تكلفة العملية، ومن تلك العوامل:

· نسبة الدهون التي يريد الفرد التخلص منها.

· عدد المناطق التي يريد الفرد نحتها.

· المخدر المستخدم في العملية.

· التقنية المستخدمة في النحت.

مخاطر عمليات شفط دهون البطن أو نحت البطن 

فهي كغيرها من العمليات لها العديد من المخاطر إلا أنه يمكننا تقسيم تلك المخاطر حسب درجة احتمالية حدوثها إلى مخاطر شائعة الحدوث ومخاطر نادرة الحدوث، كما يلي:

مخاطر شائعة الحدوث

· الشعور بالتخدر في المناطق التي تم نحتها ولكن ذلك لا يترك أي آثار سلبية على المريض ولا يؤثر في نتائج العملية كما أن ذلك الشعور يختفي بعد فترة.
· تكتل الجسم أي ظهور تموج في الجلد بعد التعافي.
· تجمع السوائل في المنطقة التي تم نحتها أو حولها.

مخاطر نادرة الحدوث

· الإصابة بعدوى.
· حدوث كتلة من الدهون في أحد أوعية الدم.
· حدوث ثقب في أحد أعضاء الجسم.
تلك المخاطر نادر ما تحدث ويعتمد الامر على خبرة الطبيب.