الكاتب مجهول حفاظا على حياته و خاصتا هو يسكن العراق بلاد نهر الدم الجار الى الان و القاتل يهرب من العقاب كالعادة