ارتفعت أسعار الذهب بداية التعاملات الصباحية، اليوم الخميس 24 سبتمبر 2020 بقيمة 9 جنيهات، وسجل عيار 21 نحو 855 جنيها للجرام، وعيار 18 نحو 734 جنيها، وعيار 24 نحو 975 جنيهات.

وبلغ سعر الجنيه الذهب 6840 جنيها، فيما بلغ السعر العالمي للذهب نحو 1942.4 دولارا للأوقية.

يذكر أن هناك 3 قواعد تحكم أسعار الذهب في مصر، هي عامل العرض والطلب، وسعر أوقية الذهب عالميًا، والتغيرات التي تطرأ على سعر العملة الأمريكية، وهي القواعد التي تتم مراعاتها بشكل يومي عند تحديد الأسعار، فكلما زاد الطلب على الذهب وانخفض المعروض منه ارتفع السعر، فهذه ثوابت عالمية لا يمكن التدخل فيها من قبل التجار، الذين يحسبون السعر من خلال عملية حسابية بضرب السعر العالمي في سعر الدولار، ومن خلال ذلك يتم تحديد الأسعار.

وفتحت الأسهم الأمريكية على ارتفاع يوم الجمعة بعد أن كشف جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي عن استراتيجية جديدة لاستعادة التوظيف الكامل بالولايات المتحدة ورفع التضخم مجددا إلى مستويات أفضل لسلامة الاقتصاد.

صعد المؤشر داو جونز الصناعي 52.15 نقطة بما يعادل 0.18 % ليصل إلى 28384.07 نقطة، وزاد المؤشر ستاندرد اند بورز 500 بمقدار 6.41 نقطة أو 0.18 % مسجلا 3485.14 نقطة، وتقدم المؤشر ناسداك المجمع 23.14 نقطة أو 0.20 بالمئة إلى 11688.20 نقطة.

وبالنسبة لبقية المعادن النفيسة، نزلت الفضة 1.5% إلى 27.12 دولار للأوقية وانخفض البلاديوم 1.1% إلى 2172.93 دولار وتراجع البلاتين 0.2% إلى 926.59 دولار للأوقية.

وكان سعر الذهب ارتفع صباحا بقيمة 13 جنيها، لكن هبوط سعر الذهب عالميا الآن إلي 1922 دولارا انعكس على أسعار الذهب في سوق الصاغة لتسجل 846 جنيها للجرام من عيار 21 وهو الأكثر مبيعا في مصر.