الفرق بين التسويق الاجتماعي والتسويق التجاري

لكي نفهم الفرق بين المصطلحين علينا تعريفهما كل على حدة فالتسويق الاجتماعي كمفهوم رسمي قد بدأ عام 1971 على يد البروفيسور فيليب كوتلر عندما قام بنشر مقالاً بعنوان “التسويق الاجتماعي: مدخل الى التغيير الاجتماعي المخطط” في مجلة التسويق. ومن أمثلة هذا التسويق مايلي:

1/ حملات للتأثير على المستهلكين للتوقف عن شرب المشروبات الكحولية.

2/ حملات التوعية لمخاطر التدخين ومنعه داخل المباني والأماكن العامة.

3/ حملات للتأثير على السائقين لاتباع حدود السرعة.

4/ حملات تنبه الناس لخطر التعرض لأشعة الشمس لوقت طويل لتجنب سرطان الجلد.

يذكر أن بعض حملات التسويق الاجتماعي تتعرض للمحاربة من قبل شركات تجارية تخشى تأثيراً سلبياً لهذه الحملات على نشاطها التجاري أو الربحي.

ثانيا: التسويق التجاري:

هو التسويق الذي تترجم أهدافه وعملياته وخططه لفرص بيعية أو بالأحرى لنقود ، فهدفنا دائماً من التسويق التجاري هو بيع السلعة بأفضل الطرق والحصول على أعلى سعر مالي منها وكل ذلك من خلال القيمة المضافة التي يضيفها على أية سلعة.. وتأثير الصورة الذهنية التي تقوم أقسام التسويق بتكوينها عن سلعهم.

ماهي القيمة المضافة::

القيمة المضافة: هي القيمة التي يضيفها التسويق على أية سلعة بحيث يصبح سعر السلعة أعلى بكثير من سعر مكوناتها المادية.

فمثلاً: لو أنا اطلعنا بالفعل على سعر سيارة بي ام دبلوفي çحيث مكوناتها المادية من جسم السيارة والمحرك وغيرها نجد أن السعر يقارب الـ 50.000 $ ولكن التسويق التجاري قام من خلال الاعلانات والحملات التسويقية بزرع قيمة مضافة لعلامة الـ BMW نفسها تتعلق بالرفاهية والأمان والفخامة فأصبحوا من خلال هذه القيمة يبيعون السيارة بسعر .100.000 $

ويمكن ان نلخص الفرق بين التسويق التجاري والاجتماعي في عدة نقاط:

1/ المنتج في التسويق الاجتماعي عادة مايكون غير مادي ويهف الى تعليم الجمهور المستهدف او توعيته بينما في التسويق التجاري يكون المنتج عادة شيئا ماديا يهتم بالدرجة لاولى ببيع المنتج .

2/ في التسويق الاجتماعي يكون الثمن نقدي بسيط او غير نقدي بينما في التسويق التجاري يكون نقدي بشكل كبير.

3/ الربح في الاتسويق الاجتماعي لا يمثل اهمية كبرى بينما في التجاري عكس ذالك.

4/ لاتوجد منافسة في المنتجات المتشابهة بل تكمل بعضها البعض أما في التجاري المنتجات المتشابهة متنافسة.

5/ الموارد محدودة في التسويق الاجتماعي بينما في التجاري تكون الميزانية ضخمة ومستمرة.