تسمم السيجواتيرا أو أسماك الماكريل هو شكل من أشكال التسمم الغذائي ينتج عن تناول أسماك المياه الدافئة التي تحمل سم السيجواتيرا. تأكل الأسماك الصغيرة الآكلة للنباتات الطحالب السامة وتأكلها الأسماك المفترسة الأكبر حجمًا، مثل الماكريل الإسباني مسببة التسمم لمن يتناولها فيما بعد.

أعراض التسمم بالسيجواتيرا

تبدأ الأعراض عادة بعد 1 إلى 24 ساعة من تناول سمكة سامة. يمكن أن يعتمد الوقت الذي يسبق ظهور المرض ونطاق الأعراض على كمية الأسماك التي يتم تناولها، وأجزاء السمكة التي يتم تناولها وكمية السموم الموجودة في الأسماك، والحساسية الفردية للمستهلك.

تشمل الأعراض:

- الإحساس بانعكاس درجة الحرارة الساخنة والباردة. يمكن أن يشمل ذلك إحساسًا بالحرقان أو ألمًا بالجلد عند ملامسة الماء البارد أو الإحساس بلسعة عند شرب الماء

- وخز وتنميل في أصابع اليدين والقدمين وحول الشفتين واللسان والفم والحلق

- إحساس حارق أو ألم جلدي عند ملامسة الماء البارد

- آلام في المفاصل والعضلات مع ضعف عضلي

- الغثيان والقيء والإسهال وتقلصات في البطن

- الصداع والتعب والإغماء

- حكة شديدة

- صعوبة التنفس في الحالات الشديدة.

كيفية الوقاية من التسمم بالسيجواتيرا

نحن نعلم أن سم السيجواتيرا لا يؤثر على مظهر أو رائحة أو طعم الأسماك وأن عمليات مثل الطهي أو التجميد لن تدمر السم ولا توجد طريقة لإزالته من الأسماك. لكن هناك بعض القواعد البسيطة التي يمكن اتباعها لتقليل خطر التعرض لسموم السيجواتيرا:

- تجنب طهي وأكل الرأس أو البطارخ أو الكبد أو الأحشاء الأخرى لأسماك المحيطات التي تعيش في المياه الدافئة حيث يتركز سم السيجواتيرا في هذه الأجزاء وقد يزيد من فرص التعرض للتسمم

- تجنب تناول أسماك المياه الدافئة الكبيرة مثل الماكريل الإسباني (وفقًا لخبراء الصناعة في نيو ساوث ويلز) حيث يحدث تسمم أسماك السيجواتيرا بشكل متكرر عند تناول الأسماك الكبيرة. تم ربط حالات التسمم من أسماك الماكريل الإسبانية التي يتم صيدها في مياه نيو ساوث ويلز بشكل عام بالأسماك التي يزيد وزنها عن 10 كجم.

- إذا ظهرت أعراض شبيهة بأعراض السيجواتيرا عند تناول سمكة ماء دافئة في المحيط فلا تأكل أجزاء أخرى من تلك السمكة واستشر طبيبك

- لا تصطد الأسماك من مناطق السيجواتيرا المعروفة أو عالية الخطورة كما في المياه الشمالية الأكثر دفئًا في كوينزلاند وأجزاء من الإقليم الشمالي

- اطلب العناية الطبية على الفور من المستشفى أو الطبيب العام في بداية ظهور الأعراض.

المصدر:

https://www.foodauthority.nsw.gov.au/consumer/food-poisoning/fish-ciguatera-poisoning