تبقى البسمة هي المفتاح لكل القلوب وهي الشيء الوحيد الذي يملكه الانسان المتفائل ليحيا على أمل مستقبل أفضل…!

تبدأ روايتنا ككل الروايات بحوار داخلي مع بطلتنا بسمة وهي تنتقد الأفكار الرومانسية وتضاربها مع الواقع المعاش،كيف أن يكون للمطر ورائحة القهوة وأنغام فيروز عند الصباح مصدر إلهام ومتعة لبعض البشر فحين أنها لما تنزل لمدة ربع ساعة فقط تغرق القاهرة وشوارعها وتعطل حركة السير وتشرد آلاف العائلات من منازلهم هكذا كانت بسمة تحاكي نفسها قبل أن تذهب لاستلام عملها أول مرة بعد تخرجها دكتورة في علم النفس ،سويعات فقط تفصلها عن لقائها الأول بالدكتور عاصم وعمي سليمان صاحب الهزار الخفيف والذي يتدخل فيما يعنيه وما لا يعنيه لقدمه بالعيادة هو من أيام المرحوم والد الدكتور عاصم ،ستنجح بسمة في حصولها  لهذه الوظيفة التي ستكتشف فيها الكثير والكثير مع هناء ،ليلى ،شرين ،ميار ،نادين… لن أزيدكم حرف واحد فالرواية متواجدة على رفوف معرض الكتاب الدولي بالقاهرة هذا العام ،صالة 2 جناح C6.

طبيب وخمس نساء أول عمل للأستاذ أحمد المُلا مع دار الفراعنة للطباعة  للشاعرة إكرام عيد والتي هي بدورها أول مشاركة لها دولية في معرض الكتاب بالقاهرة مع كوكبة من الكُتاب من بينهم مصطفى عرفة بروايته دليفري ،وأحمد الزويريا عن روايته الطلسم وطبعا نجم رقيم الأول الأستاذ أحمد المُلا بروايته الرائعة طبيب وخمس نساء التي عالج فيها الكثير من القضايا الإجتماعية الراهنة التي انتشرت بين فئات المجتمع الواحد وخاصة الأمراض النفسية الناجمة عن الفراغ وقلة الوازع الديني والأخلاقي ،الذي بسببه تفشت ضاهرة تردد أكثر سكان مصر على العيادات النفسية هكذا قال كاتبنا أحمد المُلا على لسان الدكتور عاصم لدكتورة بسمة التي أجابته بإجابة مغايرة عن البقية الذين يسألهم هذا السؤال أكيد أن نسبة 99% من سكان مصر لا يعرفون أنهم مرضى نفسانيين… ولا تستغربوا هذا النمط من التفكير عندما يكتب المُلا الكل يقرأ له ...!،استغلوا فرصة تواجد المعرض واقتنوا هذه الرواية لتحتكوا مباشرة بكاتبنا النجم وتكتشفوا أسلوبه السهل الممتنع في الكتابة وإيصال أفكاره مع العلم هي مزيج بين الفصحى والعامية وهذه ميزة تضاف إليه.

لمن لا يعرف أحمد المُلا هو كاتب ومدون مصري من مواليد القاهرة 1978حاصل على بكالوريوس الزراعة ودبلوم الخطوط العربية ودبلومة العلاقات العامة والإعلام ودبلومة الفنون الصحفية ويعمل محررا في مجالات العلاقات العامة والدعاية والحملات الإعلانية.