ما هي علاقتك بالخيار؟!

أ تضعينه كـ شرائح حول العينين، أم أنكِ تقومين بهرسه لإضافته مع مختلف الأقنعة التي توضع على الوجه والجسم بغاية ترطيب البشرة وتفتيحها.

ما رأيك أن نقوم اليوم بإضافته لطبق السلطة المفضّل لديك كما تفعلين كل مرة، ولكن هذه المرة ونحن نعدد فوائده الصحية التي سنعرفها سويًا في مقالنا هذا.

المحتويات الغذائية من فيتامينات ومعادن وألياف تجعله ثمرة مميزة، بالإضافة لكونه متوفرًا على مدار العام، فهو من عائلة Cucurbitaceae والتي ينتمي لها البطيخ والقرع، ومحتواه من الماء مثل البطيخ حوالي 95%، مما يعني أن تناوله سيساعدك على البقاء رطبًا في يومك الصيفي الحار، ولكن لا يعني ذلك أن تناوله مرتبطٌ بفصل الصيف، ففوائده الصحية تجعل تناوله ضروريًا على مدار العام.

يحتوي الخيار على العديد من الفيتامينات والمعادن مثل فيتامين K، وفيتامين B، والنحاس، والمنجنيز، وأيضًا فيتامين C؛ بالإضافة إلى احتوائه على مادة البولي فينول وغيرها والتي تساعد في تقليل خطر الإصابة بالأمراض المزمنة، وإليكم الأسباب التي ستجعل وجباتكم لن تخلو من الخيار بعد ذلك:

يعد الخيار مصدرًا جيدًا لمضادات الأكسدة مما يساعد على:

مكافحة السرطان:

وذلك لاحتواء الخيار على العديد من المركبات النشطة بيولوجيًا مثل cucurbitacins، lignans، glucosides، apigenin، flavanols. وهذه المركبات لديها القدرة على حماية الحمض النووي والخلايا من الأضرار الناتجة من فعل التأكسد وقد عُرف cucurbitacins و Kaempferol بخصائصهما المضادة للسرطان.




صحة الدماغ:

احتواء الخيار على مادة flavanols وما لها من خصائص مضادة للالتهاب ومنها fisetin؛ والذي يلعب دورًا هامًا في تحسين الذاكرة ومنع انخفاض نشاط الخلايا العصبية ، وأيضًا المحافظة على الوظيفة الإدراكية للدماغ.

ليس هذا فحسب؛ فالخيار يحتوي على العديد من مضادات الأكسدة الأخرى، بما في ذلك فيتامين C وبيتا-كاروتين.




ويمتلك الخيار أيضًا القدرة على:

دعم صحة القلب:

احتواء الخيار على البوتاسيوم يجعله مرتبطًا بانخفاض مستوى ضغط الدم، ولذلك فالتوازن بين تركيز البوتاسيوم داخل وخارج الخلايا لهو شيء حتمي حتى تعمل الخلايا بشكلٍ صحيح. بالإضافة لقشور الخيار وتأثيراتها المقاومة للالتهاب، فإنها تساعد بشكلٍ كبير في مكافحة أمراض القلب والأوعية الدموية، وقد اتضح تأثير lignans على مستويات بروتين سي التفاعلي CRP.




صحة الجهاز الهضمي:


كم الألياف والماء التي يحتويها الخيار تجعله قادرًا على تلبية احتياجات الجسم من الألياف تلبية مثالية، بالإضافة إلى قشور الخيار غير القابل للذوبان، والتي يضاف جزءًا أكبر منها إلى البراز؛ مما يساعد على حركة الغذاء بشكلٍ طبيعي. وغنى الخيار بالماء يجعله مثاليًا في حالات ارتجاع الحمض عن طريق رفع درجة الحموضة بشكلٍ مؤقت (مثل الماء).




الحصول على الوزن الصحي المرجوّ:

فإن ملء كوب واحد من الخيار يحتوي على 16 سعر حراري فقط في حين أن يوفّر العديد من الفيتامينات والمعادن للجسم، بالإضافة إلى علو محتواه المائي والذي يصل إلى 95% من الماء؛ مما يجعله من الوجبات الخفيفة. وغناه بالألياف القابلة للذوبان يساعد على إبطاء عملية الهضم، والشعور بالشبع لفترة أطول؛ مما يساعدك على التحكم في الوزن.




تطهير الجسم:

تدعم هذه الثمرة الرائعة الجهاز الهضمي بشكلٍ رائع، فيساعد الخيار على تطهير الكبد عن طريق إزالة السموم المتراكمة والنفايات من الدم والأمعاء. ويعد مدرًا طبيعيًا للبول، مما يساعد بشكل غيرمباشر في التخلص من السموم والنفايات عن طريق إخراج المزيد من البول.




ونأتي للفائدة التي نعشقها نحن معشر النساء والرجال أيضًا:

ترطيب ونعومة البشرة:

فقد تم استخدام الخيار على مدار عدة قرون لتغذية الجلد المتضرر أو الجاف حتى البشرة الحساسة؛ فتأثيره المهدئ والمبرّد يمنحه القدرة على تقليل تهيج واحمرار وتورّم البشرة، وذلك بالإضافة لاستخدامه في علاج العديد من مشاكل البشرة الأخرى كـ حب الشباب وحروق الشمس وغيرها.

كانت هذه بعضًا من فوائد الخيار الصحية، إضافة لقدرتها الخارقة على تجديد رائحة نفسك، وإزالة روائح الفم الكريهة، فلا مانع أبدًا من استخدام شريحة من الخيار على سطح فمك للتخلص من البكتيريا المسببة للرائحة، والحد من تراكم الحرارة الناتجة عن حدوث الالتهاب.



وسنضطر آسفين لإنهاء المقال؛ لأن الملل بدأ يتسلل إلى أحدهم فأكل حلقة الخيار!


المصادر:

9 Health Benefits of Cucumbers

5 Wonderful Benefits Of Cucumber