تكثر الإفرازات المهبلية عند الإناث نتيجة لعملية التنظيف الذاتي التي تقوم بها البكتيريا النافعة التي تتواجد في المهبل والتي تعمل على حمايته من البكتيريا الضارة وبالتالي تقلل فرص الإصابة بالعدوى والالتهابات، لكن هل كل الإفرازات طبيعية أم أن هناك الطبيعي منها والخطير؟ هذا ما سنتعرف عليه في مقالنا حيث سنوضح لكم كافة المعلومات التي تخص الإفرازات المهبلية وسنتعرف على سبب كثرة الإفرازات المهبلية عند البنات.

معلومات عن الإفرازات المهبلية الطبيعية

في البداية سوف نوضح لكِ معلومات عن الإفرازات المهبلية الطبيعية حتى تتمكني من التفريق بين الحالة الطبيعية والغير طبيعية:

● تظهر الإفرازات بشكل عام على هيئة إفرازات صافية أو شفافة وتكون مخاطية ذات قوام مائي كما أنها تكون معدومة الرائحة.

● ويتزايد إفرازها في الفترة المتزامنة مع عملية التبويض وعند استعمال موانع الحمل أيضًا.

● علاوة على أنها تكثر في حالة حدوث إثارة جنسية، وعقب ممارسة الرياضة، وعند حدوث التوتر العاطفي كذلك.

● يمكن أن تتغير الإفرازات المهبلية عن الهيئة الطبيعية وتكون بذلك مؤشرًا للإصابة بمرضٍ ما وخصوصًا إذا صاحبتها حكة أو تغير في الرائحة أو اللون.

أنواع الإفرازات المهبلية

يمكن أن تقسم الإفرازات تبعًا لهيئة قوامها ولونها إلى عدة أنواع، ونحن بدورنا سوف نوضح لكم جميع هذه الأنواع كما سنوضح نبذة عن كل نوع:

● الإفرازات المهبلية البيضاء

وهي تعد من الإفرازات الطبيعية التي تنشأ في بدء ونهاية فترة الطمث، يمكن أن تخرج عن الطور الطبيعي إذا صاحبها رائحة كريهة أو حكة وحينها يمكن أن يكون تغير الرائحة نتيجة عدوى فطرية.

● الإفرازات المهبلية المخاطية

تعد نوعا طبيعيا من الإفرازات، ويكون ظهورها متزامنا مع فترة التبويض غالب الوقت ويمكن أن تزداد و سبب كثرة الإفرازات المهبلية عند البنات في هذه الحالة نتيجة عدوى فطرية أيضًا.

سبب كثرة الإفرازات المهبلية عند البنات

● الإفرازات المهبلية الشفافة المائية

كما ذكرنا أنه يمكن أن تتواجد بعد ممارسة الرياضة أو أثناء فترة الدورة الشهرية.

● إفرازات تتدرج في لونها ما بين الأحمر والبني

إذا تمت ملاحظة مثل هذا اللون الأحمر إلى البني خلال فترة الدورة الشهرية أو عقب انتهائها فإن ذلك يعد شيئا طبيعيًا لا قلق منه، بينما إذا حدث وظهرت مثل هذه الإفرازات في وقت مختلف دون أن يكون سببها الدورة الشهرية فإن ذلك قد يدل إما على حمل أو على إجهاض.

● الإفرازات التي يتراوح لونها ما بين الأصفر إلى الأخضر

إذا كانت الإفرازات تملك لون أصفر أو أخضر إضافةً لكونها كريهة الرائحة وتملك قواما غليظًا فإن ذلك يدل على داء المشعرات (trichomniasis) والذي ينتقل عادةً أثناء حدوث اتصال جنسي.

سبب كثرة الإفرازات المهبلية عند البنات

بعد أن تعرفت على أنواع الإفرازات تعرفي الآن على أسباب كثرة الإفرازات عند البنات:

● الفطريات:

وتعد من أكثر المسببات المرضية شيوعًا، وتنتج عن هذه العدوى إفرازات بيضاء تكون في هيئة متجبنة غليظة القوام وعادةً ما تكون مصحوبة بحكة وحرقة في المهبل وتسمى بداء المبيضات المهبلي Vaginal candidiasis يتواجد هذا الفطر بشكل طبيعي في المهبل، لكن هناك بعض الحالات التي قد تؤدي إلى تكاثره وزيادته في المكان مما يتسبب في حدوث العدوى، يمكن أن تكون هذه الحالات نتيجة:

○ الإصابة بمرض يضعف المناعة مثل مرض الإيدز.

○ الإصابة بمرض السكر لأن السكر يتراكم في الغشاء المبطن للمهبل مما يجعله وسطًا غذائيًا ملائم لنمو العديد من الفطريات.

○ الاستعمال المفرط غير المبرر للمضاد الحيوي.

○ التغيرات الهرمونية الناتجة عن استعمال حبوب منع الحمل.

● البكتيريا المهبلية

وتعتبر البكتيريا أهم سبب من أسباب زيادة الإفرازات وتنتج العدوى من هذا النوع نتيجة اختلال لتوازن البكتيريا في المهبل.

● داء المشعرات Trichomniasis

سبب كثرة الإفرازات المهبلية عند البنات هو الإصابة بداء المشعرات والذي يكون فيه الإفراز ذا لون يتراوح من الأصفر إلى الأخضر، كما أنه ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي بشكل أساسي وعن طريق استعمال أغراض المصاب كاستعمال منشفته وملابسه.

● مرض السيلان والكلاميديا

Nisseria gonorrhea and chlamydia

يعدان من الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي.

وينبغي الانتباه للون الإفرازات وهيئتها وفي حال كانت ذا هيئة متغيرة عن الطبيعي فينبغي استشارة الطبيب وعدم إهمالها.

سبب كثرة الإفرازات المهبلية عند البنات

نصائح وتنبيهات

في النهاية سوف نعرض لكم بعض النصائح الطبية التي قد تساعد على تقليل الإفرازات:

● في حالة الأمراض التي تنتقل نتيجة حدوث اتصال جنسي فينبغي عند العلاج أن يتم معالجة الزوجين لا أحدهما.

● ينبغي الحرص على ارتداء ملابس جافة غير رطبة كي تتم حماية المهبل من أي عدوى.

● وإذا كانت الأنثى لديها إفرازات طبيعية بشكل مبالغ فيه فينبغي عليها ارتداء فوطة يومية للحفاظ على المنطقة الحساسة من الرطوبة المحتملة.

● الحرص على ارتداء الملابس الفضفاضة وتجنب البناطيل الضيقة.

● تجنب استعمال غسول المهبل بشكل متكرر.

هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، ذكرنا لكم في هذا المقال كافة المعلومات التي تخص الإفرازات المهبلية وأنواعها ثم تطرقنا لمعرفة سبب كثرة الإفرازات المهبلية عند البنات وكيفية التعامل معها.

بقلم/ سما سعيد

اقرأ أيضًا

علاج الإفرازات المهبلية البيضاء المتجبنة

تافانيك ٥٠٠ دواعي الاستعمال