اتفق عقلاء كل زمان على أنه لا أمل لأمة أن تنهض أبدا إلا عندما تتعلم بلغتها، وتكتب العلم بلغتها الأم..

كان هذا واضحا جلينا في حضارة العرب التي انطلقت في مطلع القرن الأول الهجري (السابع الميلادي) حين ترجم العرب كل ما وصلت إليه أيديهم من علوم الفرس واليونان والرومان والهند إلى اللغة العربية. وبدأوا في كتابة كافة العلوم من رياضيات، وكمياء، وطب بلغتهم العربية.

ولم يتغير الأمر في عصر النهضة الأوروبية، حين ترجم الأوروبيون كل ما وصلهم من علوم العرب في نقاط الاتصال معهم سواء في الأندلس أو الحرب الصليبية.


وفي هذا العصر، حيث اختفى نجم العرب مرة أخرى، وبزغ نجم الحضارة الغربية، ليس أمامنا من سبيل للعودة مرة أخرى إلا عن طريق ترجمة علوم الغرب قدر استطاعتنا، وبذل الوسع والجهد في تعليم أولادنا بلغتهم الأم حتى يمكنهم أن يبدعوا فيما يتعلمون.

.

تجربتي الأولى في الترجمة مع كتاب Rework

ولأني دوما أعيب على من يتكلمون كثيرا، ويعملون قليلا، 

فقد بادرت إلى المشاركة في حركة الترجمة -التي أتمنى أن تكبر وتترعرع وتسوي على سوقها سريعا-،  عن طريق ترجمة كتاب Rework.

وهو الكتاب الذي يتناول طريقة جديدة لإعادة التفكير في كيفية إنشاء وإدارة الأعمال، والمشاريع الناشئة.

والذي أدركت سريعا أنه صالح للتطبيق في كل مناحي الحياة، حتى اهتديتُ إلى إطلاق مصطلح ريادة الحياة، الذي بدأ فيه سلسلة من المقالات في رمضان الماضي.

ولأني أنا شخصيا استفدت استفادة عظيمة جدا من عملية الترجمة للكتاب الأول، فقد شجعني ذلك على المضي قُدما لترجمة الكتاب الثاني، كما هو حال الحياة دوما:

- الإنجازات الصغيرة تشجعك على الاستمرار في إنجازات أكبر، والحركة بركة، بينما السكون والخمول موت محقق!

.

التعريف بكتاب Getting Real

هذا الكتاب من تأليف  Jason Fried*  و  David Hansson** 

وهما مؤسسو شركة  Basecamp***  التي تقوم بتطوير برمجيات وتطبيقات الويب التي تساعد الشركات على إدارة أعمالها الداخلية، والتواصل مع العملاء، وتحسين أداء الأعمال.

وهما نفس مؤلفو كتاب Rework، المذكور آنفا. حيث أنهما اعتادا مشاركة خبراتهما في مجال بناء التطبيقات والبرمجيات بصفة عامة، كنوع من التسويق غير المباشر لشركتهما، وأيضا كمصدر جانبي ومستمر للأرباح.


وكتاب Getting Real يشرح خلاصة تجربتهم في بناء تطبيقات الويب وتطويرها، 

لكنه ليس كتاب برمجة، إذ لن ترى في ثناياه أي كود أو شفرة برمجة أو محاضرات لغات برمجية. وهو في المقابل تماما يقدم لك أفكارًا ذهبية لتتبعها في بناء تطبيقك، 

والتي سوف تساعدك بالطبع كي يكون التطبيق ناجحًا ورائدًا فيما بعد في السوق.

بل وفيه دعوة ضمنية للتخلي عن كل ما هو روتيني مثل الأوراق والرسوم البيانية والأشياء التي تقوم بإعدادها قبل بناء التطبيق، 

ويدعوكم للبدء في بناء التطبيق على الفور، وتطوير ما يحتاجه المستخدمون في التطبيق خطوة بخطوة فيما بعد.

ولكن ما يهم حقًا هو البدء، فهذا ما يؤثر في نجاح التطبيق، بل ويهتم بكل ما يخص التفاصيل الخاصة بالتطبيق الفعلي بعيدا عن المخططات وكل ما هو نظري، 

الكتاب ببساطة يتعامل مع الواقع بشكل احترافي من وجهة نظر خبراء قضوا عشرات السنوات في بناء تطبيقات الويب، وحققوا منها أرباحا بالملايين.

.

تعريف سريع بتطبيقات الويب

تطبيقات الويب هي كل البرمجيات التي تستخدمها من خلال متصفح الإنترنت، سواء على الكمبيوتر، أو على هاتفك الذكي.

فمثلا: خدمة الإيميلات مثل Gmail من جوجل  و  Outlook  من مايكروسوفت، ما هي إلا تطبيقات ويب.

مواقع التواصل الاجتماعي، مثل فيسبوك وتويتر ويوتيوب، هي تطبيقات ويب إن كنت تستخدمها من متصفح الإنترنت.

تطبيقات إدراة المحتوى، مثل رقيم، و وورد بريس، هي تطبيقات ويب.

تطبيقات إدارة الملفات من خلال الحوسبة السحابية، مثل Drive من جوجل، و DropBox  هي تطبيقات ويب.

.

من يمكنه أن يستفيد من كتاب Getting Real؟

يقول مؤلفا الكتاب:

إذا كنت رجل أعمال أو مصمما أو مبرمجا أو مسوقا يعمل على فكرة عامة، وقد أدركت أن القواعد القديمة لم تعد تنطبق بعد الآن.

إذا أدركت أن توزيع برنامجك على أقراص مضغوطة كل عام، والعمل بمنهجية عام 2000 لن تجدي نفعا الآن

أو ربما أنت لم تنضم بعد إلى أرض الواقع في تطوير الويب وهياكل الأعمال، ولكنك حريص على معرفة وتعلم المزيد.

فإذا كنت من ضمن السابق ذكرهم.. فبالطبع هذا الكتاب لك!

.

ويقول محمد المهندس:

أن الأفكار التي سيتم طرحها في ثنايا هذه المقالات ستفيد كل إنسان عنده هدف ويريد أن يحققه بطريقة مختلفة تضمن له الوصول إلى خط النهاية في خطته.

إن كنت تريد أن تؤلف كتابا!

إن كنت تريد أن تصبح بطلا أوليمبيا في السباحة!

إن كنت تريد أن تنشأ مؤسسة خَدَمية غير هادفة للربح!

إن كنت تريد أن تتعلم لغة جديدة، أو تحصل على شهادة جامعية!


أعدك أن هذا الكتاب -كما كتاب Rework- سيوضح لك طرقا أفضل في سبيل تحقيق أهداف، وريادة حياتك.

.

المراجع:

Jason Fried

** David Hansson

*** Basecamp

.

ساعد في الترجمة

سما سعيد