عند الحديث عن سيدات عالم السينما ، يذهب عقل المشاهد نحو النجمات التي كانت لهن بصمات بارزة وواضحة المعالم بكل عصر ، فنحن لا نتذكر سوى الجميلات التي تصدرت أسمائهم أفيش الأفلام وعناوين الصحف بكل حقبة ونقصر الثناء عليهم دون التطرق لأسماء أخرى كانت تستحق قدرًا أكبر من التقدير .

تسليط الضوء على هؤلاء التي اجتهدن وأبدعن ومنحن المشاهد قدر كبير من المتعة على مدار سنوات وسنوات ، هو بمثابة إعتراف أن جهودهم لم تذهب سدى وأنه يستحقون أن يحظوا بمقعدهم وسط الأساطير الخالدة .

. ثريا فخري

شاهد بالصور | ثريا فخري، أشهر دادة في السينما المصرية، وتبرعت ...

الداية أم يني سيدة الطبقة الأرستقراطية وأشهر دادة في السينما المصرية ، اللبنانية خفيفة الظل التي نجحت في ترجمة ولعها بالتمثيل منذ الصغر إلى واقع ملموس وتقديم أعمال خالدة .

ثريا فخري ولدت بمدينة زحلة في لبنان عام 1905 ولم تنجح في إستكمال مسيرتها التعليمية بسبب الفقر ، عام 1930 جاءت رفقة والدها إلى الإسكندرية وبعد تسع سنوات من الإقامة في مصر فتحت لها الصدفة أبواب عالم الفن عندما قابلت الفنان علي الكسار واكتشف موهبتها ومنحها بعض الأدوار في مسرحياته . 

ثريا فخري بدأت حياتها الفنية عام 1939 في فيلم العزيمة ولم تتوقف حتى وافتها المنية عام 1965 ووصل عدد أعمالها السينمائية إلى نحو 54 عملًا  بجانب 32 مسرحية ، كان على رأسها أفلام الستات مايعرفوش يكدبوا ، أم رتيبة ، الشموع السوداء ، موعد مع السعادة ، المرأة المجهولة ، رد قلبي ، علموني الحب ، ليلة زفاف . 

. نبيلة السيد

الفنانة نبيلة السيد

الأم والخادمة والعانس صاحبة الدم الخفيف والضحكة المميزة وصاحبة لقب ملكة الأدوار الثانوية ، هذه هي نبيلة السيد صاحبة الافيه الشهير بفيلم البحث عن فضيحة عام 1973 (عريس يابوي) .

ولدت نبيلة السيد عام 1938 ، وخطت خطوتها الأولى بعالم الفن عام 1949 حين كانت تبلغ من العمر 11 عامًا بفيلم غزل البنات رفقة النجم الكبير نجيب الريحاني ، نبيلة واصلت رحلة العمل الفني عقب حصولها على دبلوم معهد التمثيل حيث لمعت من خلال عملها في فرقة ساعة لقلبك في الخمسينيات ومن ثم تنقلت بين العديد من الفرق المسرحية قبل أن تعرف الطريق للشاشة الفضية من خلال فيلم حب ودلع رفقة هدى سلطان وحسين رياض عام 1959.

نبيلة السيد رحلت عن عالمنا إثر معاناة طويلة مع مرض السرطان عام 1986 وفي رصيدها ما يتجاوز 150 عمل أبرزها البحث عن فضيحة وخلي بالك من زوزو وشيلني وأشيلك وأهلا بالسكان .

. عائشة الكيلاني

عائشه الكيلانى (4)

المرأة التي لم تكن يومًا جميلة أمام عدسة الكاميرا ، ولكن براعتها وخفة ظلها جعلتها أحد أبرز الفنانات التي برعن في تجسيد الأدوار الكوميدية وأبرز أعمالها سيداتي أنساتي ، الإرهاب والكباب ، المنسي ، ألف ليلة وليلة ، عمر بن عبد العزيز ، الشيطانة التي أحبتني ، عصفور النار ، البحث عن عروسة ، العطار والسبع بنات ، أرابيسك .

ولدت عائشة الكيلاني عام 1954 ، ومنذ أيامها الأولى عشقت التمثيل وانضمت لفرقة المسرح بالمدرسة الإبتدائية ، وتدين للصدفة حسب تصريحاتها الصحفية الأخيرة لدخول عالم الفن من بوابة الكوميديا حيث منحها الراحل فؤاد المهندس فرصة تجسيد دور فوزية بمسرحية سك على بناتك خلال فترة سفر الفنانة سناء جميل المفاجئ رغم أنها كانت متخصصة في الأدوار التراجيدية خلال فترة دراستها بمعهد الخدمة الاجتماعية قبل الالتحاق بمعهد الفنون المسرحية . 

أعمال سابقة للكاتب :

. الأيدي الناعمة .. عندما تنازل العمل للحب عن دور البطولة

Face Off .. التجسيد الحي للبراعة والإتقان

The Intern.. عندما تلاقت الأجيال على الشاشة الفضية