عندما تم إصدار جي تي ايه ٣ عام ٢٠٠١، تم حذف وتغيير العديد من الأشياء في اللعبة مراعاةً لأحداث ١١ سبتمبر التي حصلت في الولايات المتحدة في نفس العام.

على سبيل المثال، تم تغيير تصميم سيارات الشرطة ذات اللون الأزرق والخطوط البيضاء المستوحى من سيارات (ان واى بى دى) قسم شرطة نيويورك، وتم تغيير صورة الغلاف أيضاً لنفس السبب، فالغلاف الأساسي للنسخة التي طرحت في أوروبا تم تغييره في الدقائق الأخيرة قبل إصدار نسخة شمال أميركا.

كما أنه تم حذف الشخصية التي تحمل اسم( دور كيل) أيضاً، ولكنها ما تزال موجودة في ملفات اللعبة، وهناك أيضاً مهمة في اللعبة (كان من المفترض أن تحتوي على طائرة من الطراز القديم ذات أجنحة غير مكتملة) تم حذفها أيضاً من اللعبة، ولكن الطائرة لا تزال موجودة في اللعبة نفسها وهي أيضاً قابلة للطيران ولكن التحكم فيها صعب.

عندما سئلت شركة روكستار عن مقدار الأمور التي تم حذفها من اللعبة لنفس السبب كانت الإجابة أن الجزء المحذوف يمثل فقط ١٪، وأنهم قاموا بحذف المهمة الوحيدة التي تتضمن أحداث إرهابية بالإضافة إلى تفاصيل طفيفة أخرى، كمواصفات سيارات الشرطة المذكورة سابقاً، وبعض تعليقات المشاة، وبعض المحادثات اللاسلكية 

واخبرنا انت ايضا عن اى معلومه تعرفها وماذا تريدون فى رقيم من معلومات ام اخبار حصريه ام احداث ننتظر ردكم