الجلطة الدماغية (stroke)

  • ماهي الجلطة الدماغية ؟


هي حالة مرضية خطيرة تهدد الحياة , تحدث عندما تقل نسبة ضخ الدم لخلايا المخ.

(فالمخ مثله مثل باقي الأعضاء يحتاج الى الدعم الدموي للقيام بوظيفته ).

حينها تبدأ خلايا المخ بالموت إذا لم يتم نقل المصاب بأسرع وقت .


1.Ischemic stroke (السكتة الدماغية) :

هذا النوع غالبا ما يحدث نتيجة جلطة دموية أو انسداد دموي في الأوردة أو الشرايين المغذية للمخ.

2.Hemorrhagic stroke :

هذا النوع يحدث نتيجة نزيف دموي بسبب انفجار الأوعية الدموية المغذية للمخ .


  • من أسباب الجلطة الدماغية الخفيفة ؟

  1. التدخين

  2. ارتفاع ضغط الدم

  3. السمنة

  4. زيادة مستوى الكوليسترول فى الدم

  5. مرض السكرى

  6. الإفراط في شرب الكحول

  7. خفقان عضلة القلب






تشمل آثار الجلطة الدماغية الخفيفة الحروف الأولى من الكلمة الإنجليزية

(F.A.S.T)

  1. Face (الوجه)

  2. Arms (أذرع)

  3. Speech (النطق)

  4. Time (الوقت)



ومن أهم هذه الاعراض:

حدوث وخز أو ضعف في عضلات الوجه أو الذراع أو القدم في ناحية واحدة من الجسم،

مشاكل في الكلام والتفوه بكلام غير مفهوم،

مشاكل في الابصار في عين واحدة او كلتاهما ،

مشاكل في المشي و فقدان التوازن،

صداع شديد بدون سبب .

  • تشخيص الجلطة الدماغية العابرة.

كلما كان تشخيص الجلطة سريعا وأخذ العلاج المناسب كلما قلت نسبة مضاعفات المرض .

يمكن تشخيص الجلطة الدماغية عن طريق اختبارات جسدية وصور للمخ .

  • من الاختبارات الجسدية التي تساعد في تأكيد تشخيص الجلطة الدماغية :

  1. اختبارات الدم لقياس نسبة الكوليسترول ونسبة السكر فى الدم

  2. فحص عدد ضربات القلب

  3. قياس ضغط الدم


  • أشعة على المخ .

أهمية الأشعة المقطعية على المخ لمرضى الجلطة الدماغية:

  1. لتحديد نوع الجلطة إذا كانت ناتجة عن انسداد الشرايين أو نزيف فى الاوعية الدموية

  2. لتحديد الجزء المتأثر من خلايا المخ

  3. لتحديد شدة الجلطة الدماغية

تتمثل في :

  • CT scan : أشعة مقطعية على خلايا المخ

  • MRI scan: أشعة الرنين المغناطيسي على خلايا المخ


  • اختبارات البلع ضرورية لمصابي الجلطة الدماغية لأن عملية البلع تتأثر سريعا عند حدوث الجلطة


  • Echocardiography:

رسم قلب للمصاب لتحديد وجود مشاكل في القلب أدت إلى الجلطة الدماغية

  • كيفية منع حدوث الجلطة الدماغية :

من أفضل الطرق لمنع حدوث الجلطة الدماغية هى تنظيم الشخص المعرض للإصابة لأسلوب حياته. عن طريق :

  1. نظام غذائي جيد يحتوى على كمية قليلة من الدهون وزيادة نسبة الألياف الطبيعية والفواكه والخضراوات الطازجة

  2. بالإضافة الى النظام الغذائي الجيد يجب ممارسة التمارين الرياضية بانتظام فهذا يقلل نسبة حدوث السمنة أحد مسببات الجلطة الدماغية

  3. التوقف عن التدخين

  4. التوقف عن شرب الكحول

  5. الكشف الدوري المستمر عن مسببات الجلطة مثل ارتفاع ضغط الدم ومرض السكرى وخفقان عضلة القلب وزيادة نسبة الكوليسترول.


يعتمد علاج الجلطة على نوعها إذا كانت ناتجة عن انسداد دموي أو نزيف .

علاج جلطة الانسداد الدموي يعتمد على استرجاع كمية الدم المضخة الى المخ. يقوم العلاج بتكسير الجلطة ومنع حدوثها مره اخرى .

بينما يعتمد علاج الجلطة الناتجة عن نزيف على التحكم بالنزيف وتقليل ضغط المخ ومنع التشنجات .

بعد الانتهاء من علاج الجلطة والسيطرة على المضاعفات الناتجة عنها يأخذ المريض فترة اعاده تأهيل وعلاج طبيعي للعودة للممارسة حياته بشكل طبيعي.

  • مضاعفات الجلطة الدماغية

معظم مصابين الجلطة الدماغية يعانون من مضاعفات ويمكن للجلطة أن تتسبب في مشاكل طويلة المدى على حسب سرعه التشخيص والعلاج لكل حالة :

1: غالبآ ما يتعرض المريض لحالة من الاكتئاب الشديد بعد الجلطة

2:ألم في المثانة

3:تغير في درجة حرارة الجسم وحدوث ألم في اليد والقدم ويزداد سوءا مع الحركة

الاسعافات الأولية التي يجب اتباعها عند رؤيتك لمريض جلطة دماغية :

يجب الاتصال سريعا بالطبيب المعالج ،

وضع المريض مستلقى على جانبه مع رفع رأسه قليلا لأعلى للتحكم بها في حالة القيء .

فحص عملية التنفس وعمل CPR (انعاش قلبي رئوي) إذا وجدت صعوبة في التنفس ،

لا تقدم إليه أي مشروبات أو مأكولات ،

ملاحظة كل الاعراض الظاهرة على المريض بدقة لإخبار الطبيب بها

حاول على قدر الإمكان عدم تحريكه لضمان سلامته حتى وصول الدعم الطبي .