هل سألت يوما يا صديقي من أنا؟

هل سألت يوما يا صديقي ماهي قيمتي؟

هل سألت نفسك يوما ماذا أريد أن يكتب على شاهدة قبري عندما أموت؟

انظر حولك الى الناس في مجتمعك في المنزل في العمل في الشارع في السوق في أي مكان تذهب اليه وأخبر نفسك بماذا سوف تتذكر كل شخص منهم في حال أنه قد فارق هذه الحياة؟ ثمّ فكر في نفسك في نفسك فقط وتخيل بماذا سوف يتذكرك الناس من حولك عندما تفارق الحياة ،هل سيقولون أن أغنى شخص نعرفه قد مات أو أن أكثر شخص متدين قد مات أو أن عقلا عظيما قد مات أم أنهم سوف يحزنون للحظات قليلة لحظات عابرة متذكرين بعض المواقف لك معهم ثمّ يمضون حياتهم كما أن شيئا لم يكن كأنك لم تكن موجودا أصلا!

اياك أن تظن يا صديقي أنني أشجعك على الشهرة أو أشجعك أن تجمع قدر ما تستطيع من المال في حياتك ، فيكفي أن تكون ذو قيمة عظيمة لدى ثلة قليلة من الناس ثلة من المقربين مثل عائلتك و أصدقائك المقربين .

ياصديقي فلترجع الى السؤالين اللذين سألتك عنهم أول المقال واسأل نفسك من انا؟ ليس السؤال هنا عن اسمك! بل عن حقيقتك عن هدفك في هذه الحياة القصيرة سواء كان هدفا كبيرا مثل جمع المال أو الشهرة أو القيام باختراع ما أو صغيرا مثل تربية أولادك تربية صالحة ان كنت صاحب عائلة مثلا أو أن تساعد أي شخص يحتاج مساعدتك بكل ماتسطيع أو حتى أن تكون الشخص اللطيف المحب لكل شخص في حياتك

فليس المهم يا صديقي ان كان هدفك صغيرا أم كبيرا المهم أن يكون الأثر الذي تتركه في نفس الناس المهمين من حولك عظيما لا ينسى بفراقك لهذه الحياة .

ثمّ اسأل نفسك ماهي قيمتي؟ ماهي أهمية وجودي في هذه الحياة؟

ماهي قيمتي عند أفراد عائلتي؟ ماهي قيمتي عند أصدقائي؟ جيراني؟ زملائي بالعمل؟ زملائي في المدرسة أو الجامعة؟

هل عدم وجودك سيؤدي الى شيء؟ أم ان وجودك وعدمه لن يؤثر في أي مكان من الأماكن التي تتواجد فيها عادة ، لذالك ياصديقي فكر قليلا فكر في نفسك فكر في حياتك فكر جيدا ثمّ أجب عن هذين السؤالين ،

وتذكر ليس من المهم أن يكون حلمك كبيرا فأن يكون الانسان أغنى انسان بين الناس ولكنه بخيل على أولاده وعائلته وغير مضياف لأصدقائه وجيرانه وغيرهم من الناس سيجعل أولاده يلعوننه ويشتمونه بعد موته ولن يترحم عليه أحد ، بينما أن يكون الانسان ذو هدف صغير لكن عظيم مثل مساعدة الناس أو تربية أولاده كما يجب فان ذالك يجعل الانسان يترك أثرا بعد أن يفارق هذه الحياة وقد يكون بسيطا ولكنه لن ينسى بسهولة .

يا صديقي حاول أن تضع سببا لوجودك في هذه الحياة حاول أن تصنع هدفا لك هدف تؤسس عليه حياتك فلا يهم كم من العمر قد بلغت فأنت دائما تستطيع أن تضع هدفا ما من خلال اجابتك على هذين السؤالين :

من أنا؟

ماهي قيمتي؟

اعرف حقيقة نفسك اعرف ماذا تريد أن تفعل في حياتك ثمّ كن الشخص ذو القيمة الأعلى في مايتعلق بهدفك

وحسب هذا الهدف وحسب الناس الذين سيتأثرون بهذا الهدف فانك بهذا تكتب بيدك على شاهدة قبرك

وبما انك صاحب الهدف فأنت من يحدد ماذا سيكتب يا صديقي .