تجربتي الخاصة مع الحجر المنزلي ... الإنسان ليس كائنا اجتماعيا بطبعه!