منهج التربية

وتولى فضيلة السيد عمر علي شهاب شؤون تربية الأولاد، ولكن الأب كان عنده الموقف في اللحظة الحاسمة ويكون في طليعة معاملته، وقد رافقني عند توديعي إلى جامعة علي كره، وكنت أنا والسيد عباس مرافقين إليها، مرة قمنا إليه عند قدومه إليها لافتتاح زحف ومظاهرة عقدها رابطة شبان المسلمين في ميدان جندر مندر، وامتدت زيارته إلى علي كره أيضا واستقبله هيئة الكيراليين في رحاب الجامعة، وكان من أهم زيارته مكتبة مولانا آزاد حتى قلب بعضها ورمق إليها، ووفق له الوقت لزيارة قبر سر سيد أحمد خان، وكان ذلك في أيام الامتحان ورفضني من مرافقته في الزيارة موصيا إنه هو وقت للدراسة، وكان له نظرة بيضاء في شؤون التربية حتى أرسلنا إلى فنغاد محي الدين مسليار صباحا ومساء.

الوجبة الشهية

السمك هو أحلى إليه، ويأتي إليه رجل اسمه محمد بسمك من نوع تشمبى، وكان هو أحب وأشهى إليه حتى يشجعه ويدعو له بالخير، والخضريات أيضا من قائمة الوجبات الشهية إليه، وكان يتناوله عند أيام علاجه في كوتكل آريا ويدا شالا، ويتناول أيضا نلركا للحمية، وكان أصعب عليه حيث كان مشتهي الحلويات ولكنه ناولها للشؤون الطبية.

الرحلات

واتفقت لأن أرافق معه في الرحلات الخارجية، إلى بحرين ودبي، ومرة أخرى عند ذهابه لأداء العمرة وكان يرشدني عما له وما عليها، و الآن تنحدر إلي من تلك الذكريات، مرة اتصلت بالجوال عند أدائي بالنسك فنهاني قائلا أنه يزيل طهارة النسك ولا تتصل بها في مثل هذه الأوقات.

ودعاه رجل الأعمال المشهور يوسف علي في أيام أدائه العمرة وعرفه لمملوك الدولة، وشارك في حفلة الإفطار في بدر بيكل وقد حضر هنالك من مشاهير العالم، وبعد صلاة التراويح يقوم بزيراة المقابر ويأتيه أبوبكر بوندور بسيارته.

وقد حضر إليه أصحاب الرابطة والأوقاف، ومعه دائما الحاج محمد كتي وجعفر وينغرا ويرسله قهوة من فندق مكة، وكانت شهية حتى تخلل في أخباره في البلد، ويتردد إليه العرب وعديد من وشائجه وعائلته إلى أن غادر الدولة، ثم يرتحل إلى حفات مركز ثقافة مسلمي كيرالا، وكانت مما تريح القلب وتغطيه السرور.

لا أنسى مرافقتي معه إلى دهلي لحفلة الإفطار وإلى القيام بافتتاح مطبع جدبد لجريدة تشندركا، وكانت التجربات تغمني غاية الحبور والسرور.