اسم الكتاب: ايفيانا بسكال ج1

نوع الكتاب: رواية

اسم الكاتب: يونس بن عمارة

تطرق الكاتب في روايته لسرد حكاية زوجين أشبه ما يقال عنهما من عالمين مختلفين، ايفيانا وهي بطلة الرواية المعروفة بجمالها الآسر وذكائها الفذ، وحنكتها الشديدة، الى جانب ذلك الانسانة الطيبة العطوفة المحبة للخير، والزوجة الحنونة المخلصة والمحبة لزوجها.

والزوج جيمس المعروف بحبه وولعه الشديد بزوجته، ولكن كل هذا لم يمنعه من مزاولة عادة الرجال في الخيانة.

الرواية كانت مزيجا من أحداث إجتماعية تحكي عادات الاسر الغربية وتقاليدها من حفلات وسهر ...الخ، وأحداث أخرى غيرت من مسار الشريط الدرامي الممل الى مسار التشويق والإثارة في أحداث بوليسية واخرى مغامرات سفر يخوضها الزوجين.

بالنسبة للجزء الأول فقد عالج امورا اجتماعية من خيانات زوجية الى مغامرات سفر التي غيرت كثيرا في شخصية البطلة وزوجها، وعرفتنا على نظرة الغرب للاسلام، قبل وبعد اعتناقه.

كان سرد الأحداث رائعا، فقد اعتمد الكاتب في روايته على السرد المفصل المعروف به في الروايات والمتمثل في الاسهاب والاطناب، بالرغم من ذلك لم يكن في سرده ما يدعو للملل او التسارع، بل كانت على وتيرة منتظمة واضحة للقارئ، كما وقد أعطى لكل شخصية من شخصياته المعروضة في روايته القدر الكافي لمعرفتها وممارسة دورها بشكل جميل، وقد البسهم اللباس الذي يبين لنا الزمان والمكان المعروضة فيهما الأحداث.

بالنسبة للغة كانت بسيطة واضحة سلسلة رغم وجود بعض الأخطاء الإملائية المتمثلة في أخطاء مطبعية وأخرى وقعت سهوا، رغم ذلك فهي نقطة ضعف للكاتب.

كان عنصر التشويق سائدا في معظم الأحداث التي تناولتها الرواية، ومعظمها تنتهي بنتيجة غير متوقعة للقارئ، لتترك القارئ في بحر تساؤلات عميق، وأولها: من أين للكاتب بهاته الفكرة؟!

فتحس انها جزء من حياته، او أنه عايشها حقا، فقد كانت أقرب للواقع منها للخيال، وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على مهارة الكاتب في تجسيد الأحداث تجسيدا يطابق الواقع، بالرغم من ذلك يتخلل هذا الواقع جوانب خيالية تضفي الى الرواية بعض الإثارة والمتعة.

وقد جاءت خاتمة الجزء الأول غير متوقعة تماما، وزادت من شوقي لقراءة الجزء الثاني، وهذا النوع من الخواتم، ينم عن مهارة وذكاء الكاتب لجعل القارئ دائم التشويق لما يقدمه الكاتب من جديد كتاباته.

أما ما لقيته من سلبيات في الرواية فهو كما سبق و ذكرت الأخطاء الإملائية، بالإضافة إلى بعض المشاهد الجريئة التي لا أفضلها شخصيا، ولا أتفق مع الكاتب في التفصيل فيها، وأيضا حسب رأيي أن التعريف بشخصيات الكتاب بالشكل الذي ورد فيه يقلل من التشويق داخله، وقد يعتبر حشوا لا فائدة منه، فعند قراءة الرواية يستنتج القارئ كل شخصية ويتعرف عليها بنفسه من خلال الأحداث ودورها فيها، فأنا شخصيا تخطيت تلك الصفحات حتى لا أقلل من تشويقي لمعرفة احداثها والتعرف على شخصياتها، وكما أني واثقة أنه حتى وإن قرأها القارئ لا يستطيع تذكر تعريف كل شخصية، باختصار أرى أن تلك الصفحات ماهي إلا صفحات زائدة، عدا هذا فهي رواية انصح بقراءتها لكل من يحب الأفكار المبدعة والسرد الرائع المشوق.

لمن يرد القراءة والاستمتاع بأحداث هذه الرواية ما عليه إلا الدخول إلى هذا الرابط وشراءها من صاحبها الكاتب: #يونس_بن_عمارة 

https://youdo.blog/youarecool/

وفي النهاية راودني سؤال منذ بداية قراءتي لهذه الرواية وهو: لم على كاتب عربي أن يكتب عن عائلة غربية، ويختار أسماء شخصياته بأسماء غربية؟

أقصد ماذا لو كانت نفس الأحداث التي في الرواية جرت لعائلات عربية مسلمة هل كانت ستكون بنفس الجودة؟

وأخيرا، بالتوفيق للكاتب ولعمله الرائع واتمنى له دوام النجاح والاستمرار وانتظروا مراجعتي النقدية للجزء الثاني من عودة ايفيانا بسكال.