اليوم الثالت من شهر رمضان المبارك والجمعة الأولى في الأسبوع الأول من الشهر الفضيل.
اليوم أطلت الشمس الذهبية على استحياء مصحوبة برياح باردة.
برد خفيف يداعب وجنتايّا الساخنتين لكنه في الآن ذاته يلسع قصبتي الهوائية .
ربما قد يجد البعض وصفي بالمتناقض .لكن لاضير في ذلك ؛ فهذه أنا بداخلي النقيضين معا .
فهاهو جسدي يشتعل حمى وأطرافي ترتعد بردا ؛ نعم إنها نزلة برد ألمّت بي جراء المشي تحت الأمطار الغزيرة ، ومع ذلك صدقني إن قلت لك إنني المعنى وضده ، الحالة ونقيضها ..
فهناك هدوء ظاهر وغليان باطن ، هناك أمل طاغي وألم دفين ،هناك حلم وردي وواقع باهت، هناك طموح عظيم ويأس مرير، هناك سكون وصخب ، هناك جد وتعب، هناك معافرة واستسلام ...
هناك أشياء شتى ومتناقضات متتابعة لها.
هناك الصبر ونفاد الصبر ، التفاؤل والتشاؤم ،الاستبشار والحذر ، الإقدام والتراجع ، الاستعحال والتروي ..
فهذا هو حال الإنسان ، كائن متغير متقلب لا يبقى على حال واحد، وكل وقت فهو على شاكلة مختلفة وحالة مغايرة .
تتبدل النفسيات ، وتتقلب القلوب ، وكما يُقال :

" دوام الحال من المُحال ".
فلا تغتر يا إنسان وتسكين للزمان و لا لغدر الأنام ، فالأيام دوال وللناس في شؤونهم مآرب ، وهونا على نفسك ، أحبِب ولا تنجرِف بكلّك ..
أقبل على الحياة كيفما شئت ولا تنس حظك من آخرتك ..
سامح وامنح الفرص، واستَبِق العذر وحسن الظن لكن قبل كل ذاك احفظ كرامتك واحترامك ..
تجاوز وتغافل ولاتبالي كثيرا ولا تأخذ الأمور بشكل شخصي فكل شيء يمضي فامضي أنت بقلب صافي سليم .

بالمناسبة لا تدقق كثير ولاتقف لكل تفصيلة في حياتك بالورقة والقلم ، ولا ترهق عقلك في كثرة التفكير والندم على مضى ، فما مضى قد مضى وأنت تعيش في يومك هذا فافعل شيئا لك فيه 

وارمي حمولك على الله واسأله من  الخير وأن يجعل لك الخير فيما أنت فيه .

فنحن في رمضان والأيام فيه مباركة فاغتنم واغرف الزاد .

ولا تنسى يا إنسان مهماكان هناك رحيم رحمان .

فاسأله المداد والسداد والهداية .

كتب وحرر يومثالت رمضان١٤٤٢ الموافق ل 16أبريل2021.

ولم يتم نشره في وقته وحينه لظروف تتعلق بكاتبة هذه اليوميات .

▪لقراءة اليومية الأولى إليكم الرابط :

https://rqi.im/2PvB

لقراءة اليومية الثانية إليكم الرابط:

https://rqi.im/zw9H