كتاب الرجل ذو السروال الأحمر..

مؤلف الكتاب هو عبد الرحمن جرين..إسمه الحقيقي قبل أن يسلم  أنتوني فاتساوف جالفين جرين..

عبد الرحمن جرين بريطاني اعتنق الإسلام،وهو مؤسس أكاديمية البحث والمنهج الإسلامي،يشتغل في الدعوة إلى الإسلام وعرفه العالم الإسلامي من خلال مقاطع الفيديو التي يظهر فيها وهو يحاور الملحدين والمسيحيين في الأماكن العامة،وهو معد ومقدم برامج على قناة السلام الناطقة بالإنجليزية..

ولد بتنزانيا لأب كان مسؤولا على مستعمرة تابعة للإمبراطورية البريطانية،ولأم من أصلا بولندي،كان ولده ملحدا،وأمه من أتباع الكنيسة الكاثوليكية الرومانية..

بعد استقلال مستعمرة دار السلام في تنزانيا عاد والده إلى المملكة المتحدة وهو في العامين من عمره،بعدها تلقى أبوه وظيفة بمصر فانتقل عبد الرحمن إلى مصر وهو ابن الحادية عشرة..

بدأ اهتمام عبد الرحمن جرين بالإسلام كدين من عام 1987..ثم اعتنق الإسلام رسميا في عام 1988 وبدأ مباشرة الدعوة إلى اللإسلام..

عن الكتاب..

الكتاب مكون من 85 صفحة..تمت ترجمته إلى العربية من طرف مركز دلائل للترجمة..الرياض بالمملكة العربية السعودية..

موضوع الكتاب..

عند قراءتي لعنوان الكتاب قبل كل شيء،ولأنني أول مرة أسمع بهذا الكاتب،وأول مرة أقرأ كتاب من ترجمة مركز دلائل،من العنوان ظننت أن الكتاب عبارة عن رواية أو قصة تتحدث عن رجل يلبس سروالا أحمر..

لكن بعد بداية الرحلة داخل الكتاب صعقت صراحة..وخاب ظني فالكتاب لا علاقة له بالرواية أو القصة ولا يتحدث بشكل كبير على الرجل ذو السروال الأحمر..

الكتاب يجيب بشكل مختصر وبأسلوب بسيط عن الأسئلة الوجودية..مثل من الخالق؟..أين الخالق؟..كيف وجد الكون؟..وهكذا..

يجيبك الكاتب بطريقة بسيطة وأجوبة منطقية..

ويبين لماذا الإسلام هو الدين الصحيح..حيث يطرح بين يدي القارئ مجموعة من الإختبارات التي يمكنه أن يستخدمها في معرفة الدين الصحيح من بين الديانات المنتشرة وبخاصة الإسلام واليهودية والبوذية والزرادشتية والمسيحة..

من بين هذه الإختبارات التي يطرحها الكتاب..

اختبار التعاليمبمعنى التعاليم والوصايا التي جاء بها كل دين..وطرحها ومحاولة معرفة السليم منها من السقيم..

اختبار العالمية:وهي الفئة التي يخاطبها هذا الدين،هل يخاطب دولة معينة أو عرق أو جنس دون آخر أم أنه يخاطب العالم بأكمله..

اختبار الشخصية:يعني دراسة شخصية صاحب الرسالة الذي جاء بتعاليم هذا الدين..اختبار شخصيته من حيث أخلاقه ومعاملاته وفضائله..

ثم بعد ذلك يقتبس الكاتب مجموعة من المعلومات المدهشة التي هي موجودة في القرآن وأثبتها العلم الحديث..

ومن ثم يضع بين يدي القارئ جزء من التعاليم المهمة التي جاء بها الإسلام والتي تصون الفرد والجماعة وتحافظ على الفطرة السليمة للإنسان..

اقتباس..

الاختبار الأول هو اختبار التعاليم التي تدعو إليها هذه الديانات..
فمثلا الهندوسية..لديها مفهوم تعددي للخالق وحدة الوجود،يعني أن الله هو نفسه الكواكب والنجوم والبشر والنبات وكل شيء هو الله..يعني نحن أيضا إله..أي أن المخلوق خلق نفسه..والخلق خلق المخلوق،لكن ما هو الدليل المنطقي لهذا الإدعاء؟،فعليا ليس هناك أي دليل منطقي فهو كقولنا أن الكون خلق نفسه،ولكن إن كان الكون غير موجود في وقت من الزمان فكيف خلق نفسه؟؟
كذلك الأمر بالنسبة للمسيحية..يدعون أن المسيح عليه السلام هو نفسه الإله..السؤال هنا كيف يكون منطقيا لشيء واحد صفات متضادة في الوقت نفسه..فالمسيح كائن محدود القدرة،محدود بالزمن،وليس غنيا عن الحاجة..والله عز وجل له مطلق القدرة،وغير محدود بزمان أو مكان،وغني عن الحاجة أو الافتقار..
كيف للمحدود أن يصبح غير محدودا في الوقت نفسه؟كيف يكون غنيا عن الحاجة ومحتاجا في الوقت نفسه؟أزليا ومؤقتا في الوقت نفسه؟فريدا واعتياديا؟واحدا ومتعددا في الوقت نفسه؟
أما البوذية فالخالق ليس له دور أبدا،مما يجعل من البوذية فلسفة أكثر من أن تكون ديانة..