توتو عزيزتي أنا تعبت ما هذا المكان الحار، أين نحن الآن؟ ومتى سنتوقف يا نملتي العزيزة
النملة توتو: عدنا للثرثرة تررررر ترررررر يا رب ما هذا الكسل أيها الإنسان؟! تعبت من خطوتين؟ يضع مالك يده على فمه من الصدمة؟! تتكلمين بصدق كل هذا الطريق الطويل يعتبر بالنسبة لك خطوتين؟
النملة توتو: عذرًا فنحن لا نملك أريكة مصنوعة من القطيفة الناعمة لنمدد عليها عندما نتعب من مشاهدة التلفاز ونحن جالسين، ثم تنظر نظرة غيظ إلى مالك.
مالك: أشعر أن هذا الكلام ينطبق علي، وأشعر بأنك توقفت عن المسير وتثرثرين والشمس مازالت تتحرك، ولم أعرف أين أنا حتى الآن؟
النملة توتو بغضبٍ: يا إلهي أنا أصبت بمرض الثرثرة منك أيها البشري، لا أصدق أني حقا توقفت عن المسير دقيقتين! إذن عليك أن تتقدم أكثر لأنني سأسرع الخطو، وبالنسبة لسؤالك أين نحن؟! نحن في صحراء أمريكا الجنوبية.
مالك تتسع حدقة عينيه ويبتلع ريقه من الصدمة، هل قطع كل تلك المسافة وهو على ظهر النملة العملاقة؟! وماذا سيحدث إذا دخلت والدته ولم تجده في غرفته؟ وكم ساعة يستغرقها الرجوع؟ ثم بدا على وجهه الأسى، وبدأت عيناه يرطبها الدموع، فنزلت دمعة من عينيه على ظهر توتو فصرخت.
توتو: انجدوني ... سأغرق يا معشر النوم، هلكت وأنا لم أتوقع الهلاك، يا صغيرة يا توتو ستموتين يا توتو.
مالك: لا تخافي .. ثم كفكف دموعه، هذه القطرات بسببي أنا، فلقد حزنت بسبب بعدي عن موطني، وخفت على أمي من الصدمة إذا لاحظت غيابي، فذرفت دموعا دون قصد.
توتو: كنت ستقتلني وتقول دون قصد، نعم أعرفكم أيها البشر فقد ماتت أسرة صديقتي بسبب كوب ماء سقط عليها من طفل في استراليا، وأيضا كان يقول لوالدته دون قصد ثم خفضت النملة صوتها وقالت (مجرمون )!
وبعد دقيقة واحدة فكرت النملة أن مالك مازال طفلا، ومن حقه أن يخاف بسبب عدم وجود والدته، فأرادت أن تطمئنه.
توتو: يا مالك لا تحزن أنت في صحراء أمريكا الجنوبية ولكن رحلتك على ظهر النملة العملاقة أخذت عشر دقائق فقط، وستستغرق عشرة أخرى. في الرجوع فلا تقلق من الوقت، لن تصدم والدتك ولن يشعر أحد بعدم وجودك ، لا تقلق.
فابتسم مالك ابتسامة عريضة وأخذ يتحدث مع النملة بمرحٍ وسعادةٍ، ويسألها وتجيب ولم يعد الطريق طويلا بل صار مؤنسًا ويبدو أن مالك وتوتو أصبحا صديقين.
يُتْبَع
الأسئلة:
١. لماذا تعب مالك في وسط الطريق؟
٢. لماذا لم تتعب النملة توتو. من وجهة نظرك؟
٣. لماذا بكى مالك؟
٤. اذكر بعض العبارات التي قالتها توتو عندما سقطت عليها الدمعة؟
٥. كيف أصبحا مالك وتوتو في نهاية هذا الجزء؟